أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

صورة تحير رواد تويتر: هل هو غراب أم غوريلا؟

الغراب وهو يتشمس
رسومات لأوضاع الطائر
الغوريلا وهي جالسة

أثارت صورة متداولة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، حيرة رواده، حيث تظهر الصورة طائر غراب وهو على هيئة جلوس يحمل تشابها غريبا مع شكل غوريلا صغيرة، مما أثار تساؤل هل هو غراب أم غوريلا؟

وبحسب موقع «ميرور» تم تصوير الطائر واقفاً على جناحيه في موقف يشبه الغوريلا التي تميل إلى الأمام على ذراعيها العضلية.

وحققت مقطع الغيديو الذي يظهر فيه الغراب  نحو 400 ألف مشاهدة خلال ساعات، وقد أعجب به أكثر من 248 ألف مرة على تويتر .

 

وألقت خبيرة الغراب «كيلي سويفت» بعض الضوء على السلوك الغريب للطائر الذي تم رصده في ناجويا باليابان.

وقالت سويفت: «ما يفعله هذا الطائر فعلياً هو التشمس. عندما تتشمس الطيور فإنها تُلقي بأجنحتها لأسفل وتخفي ذيولها. في الزاوية المستقيمة يمكن أن تحجب الساقين والذيل، مما يجعلهما يبدوان وكأنهما مفقودان».

وأضافت «عادة ما يكون الفم مفتوحاً والجسم أقرب إلى الأرض، مما يجعل السلوك أكثر وضوحاً، ولكن ربما يكون المصور قد وقع في لحظة انتقالية، فإن التشمس بهذه الطريقة هو سلوك شائع بين الطيور، في بعض الأحيان يكون الأمر متعلقاً بالإحماء، ولكن في كثير من الأحيان يفعلون ذلك عندما يكون الجو حاراً».

مشيرة إلى أن أرجل الطائر كانت مخبأة خلف أجنحته بينما كان يتعرض للأشعة.

 

سبب أخر

 وكان لعالم الطيور «ديف سلاجر» سبباً آخر لموقف الغراب، وهو أنه من الممكن أن الغراب يعاني من الهزال.

وأضاف: «تبدو العارضة (عظام الصدر الممتدة) واضحة للغاية هنا، مما قد يشير إلى فقدان عضلات الثدي. كما أن الطيور المتعبة أو الجائعة غالباً ما تسقط أجنحتها أسفل مثل هذا».

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X