فن ومشاهير /أخبار المشاهير

بالتفاصيل: حقيقة انفصال أنغام عن الموزع أحمد إبراهيم وعودته إلى زوجته الأولى

أنغام تتورط بشائعة جديدة تخص عودة زوجها أحمد إبراهيم إلي أم أطفاله
أحمد ابراهيم غاضب من شائعة عودة زوجته الأولى إلي عصمته
ياسمين عيسى نفت أنباء عودتها إلي عصمة زوجها أحمد إبراهيم بموافقة أنغام
أنغام تدفع ثمن التدخل في حياتها الخاصة
أحمد ابراهيم يؤكد أن علاقته بطليقته ياسمين عيسى ممتازة
أحمد ابراهيم يتهم مروجي الشائعة بتعمد الاساءة إلي أنغام
أحمد إبراهيم يحذر من المساس بتفاصيل حياته الخاصة
أحمد إبراهيم وأنغام واجها الكثير من التجاوزات عبر مواقع التواصل الاجتماعي
أول تعليق من أحمد إبراهيم على أنباء عودة زوجته الأولى إلي عصمته

رفض الموزع الموسيقي أحمد إبراهيم نفي أو تأكيد ما تردد عن عودته إلى زوجته الأولى وأم أطفاله ياسمين عيسى بعد انفصاله عن المطربة أنغام، مؤكدا أن الخبر تم نشره دون رغبة زوجته الأولى وطلبت نفيه أكثر من مرة، والهدف الأول منه هو وضع كل أطرافه في موقف حرج أمام الجميع، مطالبا بالتوقف عن التدخل في حياته الخاصة.

 

إبراهيم أصدر توضيحا تضمن اتهامات قاسية لكل من روج أنباء انفصاله عن أنغام وعودته إلى زوجته الأولى، مؤكدا أن نشر الخبر في هذا التوقيت هدفه إحراج أم أطفاله أم عائلتها، ووضعه في موقف صعب أمام زوجته أنغام، وأخيرا إظهار الأخيرة بصورة مسيئة أمام جمهورها.

أضاف موجها كلامه لمروجة الخبر: قال النبي (ص) مِنْ حُسْنِ إِسْلَامِ الْمَرْءِ، تَرْكُهُ مَا لَا يَعْنِيهِ، هي مش ام اولادي بعتتلك وقالتلك انفي الخبر على لسانها وأنك غير مصرح ليكي تتكلمي عن حياتها الخاصة؟ مش هي صاحبة الشأن؟

أحمد إبراهيم يرفض تأكيد أنباء عودته إلي طليقته

وتابع قائلا: وبعيد بقى عن صحة الخبر من عدمها لأنها ماتخصش حضرتك ولا المتابعين لان حياتهم فيها ما هو اهم اكيد .. مش المفروض لما صاحبة الشأن تنفي خبر وتطلب منك زي ما كتبتي خبر من غير ماترجعيلنا تتاكدي لانه امر شخصي ليا واولادي وبيتي انك تنفيه على لسان صاحبة الشأن زي ما كتبتيه ولا سيباه ينتشر ؟ هيفرق معاكي صحة الخبر من عدمها في ايه هو انتي اللي هتصرفي على اولادي ولا عايشين عندك في البيت على حسابك؟

تعمد إحراج أنغام

وعبر إبراهيم عن غضبه قائلا: حضرتك قاصده تحرجي ام اولادي وتستفزي اهلها بالخبر ده انها رجعت بعد اعلانها طلاقنا بسبب زواجي (اللي انا بلغتها بيه واديتها حرية الاختيار)، ولا عاوزه تخلي الناس تتهمها انها كانت عامله فيلم غاويه شهره ولم تعاطف وفي الاخر رجعتلي؟ ولا قاصده تحرجي زوجتي المشهورة وتحطي اسمها في الخبر عشان الخبر ينتشر ونبقى مسار للهري من شوية المرضى اللي في مجتمعنا الحشري ولا انتي فاكره الناس طيبين قوي لو صح الخبر هيشوفوها جدعه اتصرفت بحكمه واحترمت خصوصياته مع اولاده وهيسيبوها في حالها؟

أحمد إبراهيم: ليه مافيش احترام لبيوت الناس ؟

وتابع غاضبا: ولا قاصده تطلعيني انا بلعب وعاوز الم عليا الستات واعمل شو زي ما في اغبياء اتهموني رغم اني فضلت اني اداري خبر جوازي عن الاعلام شهور يعني مافيش اي نيه للشو الى ان تسرب الخبر من جانب احد المقربين! ولا قاصده تطلعيني ندمان على زواجي رغم ان اولادي مازالوا في بيتي في رعاية امهم في نفس شارع الستوديو بتاعي وبشوفهم واتطمن عليهم يوميا وبيقعدوا معايا اكتر ما كان بيحصل قبل الازمة؟!!

 

وكرر أحمد اعتراضه على التدخل في حياته الخاصة قائلا: ليه مافيش احترام لبيوت الناس ؟ احنا لسه هنسخن الناس تاني والاغبياء يرجعوا يقولوا ساب بيته وعياله وسرقته من بيته والهجص والسفالة دي كاني عندي ٣ سنين!! مش كفايا ساكت على الكدب والتضليل من البدايه ورفضت ادخل في خصومه مع ام اولادي والنتيجه ان علاقتنا اتحسنت كتير رغم حجم الازمه اللي افتعلت من الاعلام!

 

من حقنا كمشاهير أن تحترم حياتنا الخاصة

وتابع: ايه علاقة ظهوري انا وزوجتي المشهورة كزوجين في برنامج باننا كمواطنين مش من حقنا ان حياتنا الخاصه تُحترم؟ ليه نشعل فتنه تاني بعد ما تحملت انا وزوجتي المشهورة التجاوزات عشان نعدي الازمه لان في اولاد والحمد لله مستقرين وسعداء !

 

واختتم حديثه بقوله: واحدة في شهور عدتها وفي الرسالة بتقلك انفي الخبر لان علاقتنا ممتازة يعني انتي عشان تلمي الناس عليكي تبوظي الدنيا هو الفيلم البلدي ده مش هيخلص!! هل حضرتك هتجيبيلي انا وانغام حقنا من التجاوزات اللي في تعلقات الحشريين في البوست عندك او عند الناس اللي نقلت الخبر؟؟

وأطلق تحذيرا جديدا قائلا: لاخر مره ماتتكلميش تاني في امور بيتي من فضلك غير مصرحلك ولا لغيرك يا استاذه يا فاضلة تكتب او تتكلم تاني عن حياتي الخاصة باي خبر سواء صح او غلط ده امر شخصي بحت مش المفروض ابرر او انفي او انزل تاكيد دي حياتي انا بس كفايه تجاوز بقى!!

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستقرام سيدتي
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X