أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حجاج بريطانيون يصلون بالدراجات إلى القاهرة في طريقهم إلى مكة المكرمة

تعبيرية

يبدو أن العداء الستيني المغربي الشهير كريم موستا، الذي يجول أوروبا والعالم العربي على دراجته الهوائية في طريقه إلى مكة المكرمة لجمع التبرعات لفقراء بلاده ألهم الأوروبيين في الاقتداء به، وبدء رحلة الحج والخير على متن دراجات مثله، والتوجه بها إلى مكة المكرمة للحج وجمع التبرعات للفقراء معاً.

وكلا الهدفين: الحج الديني والخير الإنساني، نبيلين ولا بد أن يلهم غيرهم أيضاً وأيضاً في مواسم الحج الإسلامي المقبلة.

حيث وصل حجاج مسلمون من لندن إلى القاهرة بدراجاتهم، في إطار رحلة إلى مكة والمدينة تستغرق 60 يوماً لجمع 500 ألف جنيه استرليني (619 ألف دولار) لتمويل مشاريع لخدمة الفقراء في 5 دول إسلامية.

وتأخذ الرحلة الدراجين الهواة وعددهم 8 عبر 17 دولة في 3 قارات، حيث يقطعون مسافة 4 آلاف ميل من لندن إلى المدينة المنورة، ثم يتجهون إلى مكة لأداء مناسك الحج، فيما يشبه المحاكاة لقوافل الحج القديمة التي كانت تعبر الصحارى على ظهور الإبل.


الدراجون الـ8 مقيمون في بريطانيا، 7 منهم ترجع أصولهم إلى باكستان، وواحد إلى سريلانكا.

وقال قائد الفريق طاهر حسن أختر (45 عاماً)، وهو الوحيد في المجموعة الذي قام برحلة مماثلة في 2017، «واجهنا تحديات عديدة على مستويات مختلفة، في سويسرا كنا نصعد جبال الألب على ارتفاع نحو ثلاثة آلاف متر فوق مستوى البحر لكن الحمد لله، إن مع العسر يسرا».


وأضاف في مقابلة مع «رويترز»، نقلها موقع «سكاي نيوز»، يوم الجمعة 26 يوليو –تموز الجاري، على الطريق صوب الغردقة التي سيبحرون منها إلى ميناء ضباء السعودي «الحمد لله... كل شيء ممكن عندما يدعوك الله لزيارة بيته».

تنوي المجموعة استخدام حصيلة تبرعات الرحلة لتمويل مشاريع بناء مدارس ومساجد وحفر آبار مياه في خمس قرى في «باكستان»، و«سريلانكا» و«جنوب إفريقيا» و«أوغندا».

وهذه ليست أول مرة يتوجه حجاج من بريطانيا إلى مكة المكرمة عبر دراجات هوائية، فقد سبقتهم مجموعة إلى ذلك عام 2017.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X