أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شاهد شقيقته تسير مع صديقها فقتلها

انتابت الشكوك شاباً بعدما شاهد شقيقته تسير في الشارع بصحبة صديقها، فاعتقد أنها على علاقة غير شرعية بالشاب، فقرر الانتقام منها واعتدى عليها بالضرب بالأيدي، وعندما تدخل المارة لمنعه أسرع بالإمساك بـ«قالب طوب»، وألقاه على رأسها فسقطت على الأرض فاقدة للوعي، ولفظت أنفاسها الأخيرة داخل مستشفى قصر العيني.

وأفادت تحقيقات النيابة العامة أن الجريمة حدثت وسط شارع مسعد أبو الدهب في منطقة البساتين جنوب العاصمة القاهرة، وأن الشاب «محمد.ك» 34 سنة، اعتدى على شقيقته «علياء» بالضرب؛ حتى أصيبت باشتباه نزيف بالمخ، وجرح قطعي بالرأس من الخلف وآخر بالساق اليسرى وكدمات بالعينين، وكدمات متفرقة بالجسم؛ ما تسبب في وفاتها بعد دقائق قليلة من الاعتداء عليها؛ ظناً منه أنها سيئة السمعة بعد أن تمكن صديقها من الهروب تاركاً صديقته للمصير المجهول.

وأوضحت تحقيقات النيابة من خلال سماع أقوال المتهم الذي أقر بجريمته مدعياً أنه تأكد من أن شقيقته تربطها علاقات كثيرة مع الشباب، وأن سيرتها أصبحت على كل لسان من شباب المنطقة، الأمر الذي تسبب له في حرج شديد، وأن الجيران ينظرون إليه بنظرة سخرية واستهزاء؛ لذلك قررت التخلص منها.

وأضاف المتهم في التحقيقات: «مش ندمان على قتلها بالعكس، أنا كده استريحت منها، ولما أموت راجل أحسن من أني أعيش ديوث». وعقب انتهاء المتهم من أقواله قررت النيابة حبسه على ذمة التحقيقات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X