فن ومشاهير /مشاهير العالم

تخصيص رموز تعبيرية للعائلة الملكية البريطانية على الهواتف

ميغان تحمل المظلة لتحمي زوجها الأمير هاري من المطر
رسم إيموجي لميغان خلال توجهها لممارسة اليوغا
رسم لكيت تضع يدها الحنونة على زوجها الأمير ويليام
رسم تعبيري ليوم زفاف كيت والأمير ويليام عام 2011
هناك رسم إيموجي لميغان بأول مناسبة رسمية لها مع ملكة بريطانيا
ميغان حامل بشهرها التاسع بطفلها آرتشي
الثنائيان الملكيان هاري وميغان وكيت وويليام تحولوا لرسوم إيموجي
هاري وميغان يمارسان معاً اليوغا
الأميرة شارلوت
ميغان مع كلبها بيغل الذي تبنته من ملجأ للكلاب الضالة
أخذ الرسم عن صورة حقيقية احتميا فيها تحت المظلة من المطر
قبلة الزفاف الأولى للأمير هاري وميغان يوم زفافهما 19 مايو 2018
استخدمت صور حقيقية لكيت ميدلتون وتم استنساخها برسوم إيموجي
رسم إيموجي لكيت ميدلتون يجسد حبها للتصوير
سيزداد الإقبال على رسوم إيموجي الأميران ويليام وهاري وزوجتيهما ميغان وكيت
الأمير جورج بزي النوم

الملايين حول العالم يعبرون عن حالاتهم العاطفية عبر رسوم إيموجي التعبيرية، لكن حين تكون هذه الرسوم لأشخاص حقيقيين وأصحاب شعبية عالمية واسعة، بالطبع سيزداد إقبال الناس على استخدامها، خاصةً إن كانت لأمراء محبوبين وزوجاتهم كالأميرين ويليام وهاري وزوجتيهما كيت ميدلتون وميغان ماركل.

من المعروف عن مواطني كامبريدج وساسكس في بريطانيا، استخدامهم الرموز التعبيرية (الإيموجي)، خاصة عند مشاركة منشورات على صفحاتهم على موقع إنستغرام.

ولكن في الوقت الحالي، قدَّمت شركة تكنولوجيا جديدة سلسلة من شخصيات الرموز التعبيرية المخصصة لميغان ماركل زوجة الأمير هاري، وكيت ميدلتون زوجة الأمير وليام، مما حوَّل المرأتين الرائعتين إلى أيقونات مصغرة شهيرة.

وقالت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، الثلاثاء 1 أكتوبر – تشرين الأول، ونقل عنها «عربي بوست» إن شركة «Drkhors» تستخدم صوراً حقيقية لدوقة ساسيكس ميغان ماركل البالغة من العمر 38 عاماً، ودوقة كامبريدج كيت ميدلتون البالغة من العمر 37 عاماً، لإنشاء نسخ مصوّرة فريدة من نوعها.

ويمكن الحصول على هذه الرموز التعبيرية عن طريق تنزيل التطبيقين Katemoj وMeghanMoji المتاحين للشراء من متجر التطبيقات «غوغل بلاي» في أكثر من 155 دولة.

ويضم كل تطبيق أكثر من 100 ملصق إيموجي، إضافة إلى إيموجي رسوم متحركة وعبارات مكتوبة بخط يدوي، جميعها من تصميم الفنانة كاثي يو.

ويقدم تطبيق «كيت إيموجي» سلسلة من الملصقات التي تظهر فيها الدوقة ميدلتون بإحدى إطلالاتها الأساسية غير الرسمية، مرتدية سترة مقلّمة بالأزرق والأبيض مع شعرها الرائع ينسدل على كتفيها، وتظهر في سلسلة من الأوضاع المرحة.

ويشمل ذلك «إيموجي» وهي تحمل كاميرا أمام وجهها لالتقاط صورة، يتجلى فيها حبها للتصوير، و«إيموجي» أكثر إبداعاً تضع فيه قناعاً للوجه.

وقالت الصحيفة البريطانية إنَّ الرموز التعبيرية سلّطت كذلك على دور ميدلتون، بوصفها أم الأمير جورج والأميرة شارلوت، مع ظهور الأطفال في صورة شخصيات إيموجي.

وثمة إيموجي للأمير جورج وهو يرتدي معطف النوم، في إشارة إلى الوقت الذي التقى فيه باراك أوباما قبل ذهابه إلى الفراش، إلى جانب لقطة ظريفة للأميرة شارلوت وهي تخرج لسانها من فمها، مثلما فعلت في نهاية سباق اليخوت الخيري الذي عُقد مؤخراً.

وتوجد ملصقات ورسوم متحركة تصور لبعض لحظات كيت وويليام الأشهر، مثل قبلة يوم زفافهما عام 2011، ووضع الدوقة يدها بمودة على ركبة زوجها.

وفي الوقت نفسه يزخم تطبيق «ميغان إيموجي» بملصقات الزوجين المثاليين الرائعين، ميغان وهاري،
إذ يوجد رسم متحرك لطيف للدوق بينما يُقبّل يد زوجته، وملصق إيموجي لأول قبلة بعد الزواج.

وتظهر الرسوم المتحركة الأخرى وهما يحتميان بدفء أسفل مظلة، مثلما فعلا خلال جولتهما الملكية في الخريف الماضي.

ويمثل رمز تعبيري آخر صورة متخيَّلة عن حياتهما معاً، مع ملصق للزوجين يمارسان اليوغا.

ويظهر كذلك في المجموعة «غاي» كلب البيغل المنقذ لدوقة ساسكس، مرتدياً سترة نوم زرقاء مزينة بصورة لطيفة لعلم المملكة المتحدة بشكل خاص. وحتى الآن ليس ثمة ملصق تظهر فيه عائلة ساسكس كاملة، وتُظهر فيه الطفل آرتشي، لكننا نتصور أنه بعد جولتهم في إفريقيا سيُضاف واحد قريباً إلى هذه المجموعة.

من جهته، قال ممثل عن شركة Drkhors: إن «الرموز التعبيرية الخاصة بكيت مستوحاة من اللحظات اليومية الرمزية التي نحبها لكيت وعائلتها، في حين أن سلسلة ميغان مصممة للاحتفاء بقصة حب ميغان وهاري، إضافة إلى عائلتهما المتزايدة».

وقالت الفنانة كاثي: «عندما هممت للبدء في الأمر، شرعت في إنشاء تصميمات بأحرف يدوية تتبنى الأنماط المميزة لكيت وميغان. حاولت أن أعكس المشاعر المُثارة في صور تلك النساء المذهلات، بل وبحثت عما قاله المقربون منهم عن شخصياتهم وأسباب قربهم من قلوبهم. رسمت أنماطاً أجدها تجسِّد أسلوبهم، ونقاط قوتهم، وقيادتهم».

وأوضحت قائلة: «تُعد كيت من رائدات الموضة الموثوقات؛ إذ أنها قادرة على الجمع بين القطع البسيطة والراقية، مما يجعل النساء تتقاطر صوب العلامة التجارية، وهو ما يؤدي إلى نفاد صيحات الأزياء التي تبتكرها. تتسم كيت بالكلاسيكية والوقار، مع إضفاء لمسة عصرية على الإطلالة الأنيقة التقليدية».

وأضافت كاثي: «أما بالانتقال إلى ميغان، فقد استعرضت عدداً كبيراً من الصور التي تجلى فيها حسها في الموضة بمعنى الكلمة. لقد كنت من معجبيها منذ أن شاهدت مسلسلها Suits».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X