اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

توضيح من الصحة بشأن ضوابط التدخل الطبي في الحالات الحرجة!

الصحة توضح متى يكون الإذن شغويا ومتى يكون لغويا في الاجراءات الطبية
لا يصح الاستناد إلى السكوت باعتباره إذناً للاجراء الطبي
توضيح من الصحة بشأن ضوابط التدخل الطبي في الحالات الحرجة
4 صور

كشفت وزارة الصحة عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عن ضوابط التدخل الطبي في الحالات المرضية الحرجة.


وأكدت وزارة الصحة، أن الإذن الطبي يعني موافقة المريض أو من يمثله على الإجراءات الطبية اللازمة المقدمة من المنشأة الصحية ويكون شفوياً أو مكتوباً.


وأوضحت وزارة الصحة، أن كل ما يدل على رضا المريض وموافقته فهو كاف لحصول الإذن على الإجراء الطبي ومعرفته بالتفاصيل والمضاعفات المحتملة، مشيرةً، إلى أنه لا يصح الاستناد إلى السكوت باعتباره إذناً.


وبحسب وزارة الصحة يكون الإذن شفوياً، في حال الإجراءات الروتينية مثل الفحوصات السريرية والتحاليل والأشعة السينية.


أما في حالات العمليات الجراحية والتنويم والتخدير والعلاج الكيماوي وتصوير المريض والفحوصات التي تتطلب تدخل في جسم المريض، أو الاستفادة من الأجزاء التي تمت إزالتها أثناء العمليات، فيجب أن يكون الإذن الطبي مكتوباً.