أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

أغلى معروضات الشارقة للكتاب بقيمة 3.5 مليون درهم

خطف ركن الكتب النادرة والمنتجات الأدبية الأثمن أنظار ضيوف معرض الشارقة الدولي للكتاب، في دورته 38، بعرض مجموعة من الكتب النادرة والقديمة، والنسخات الأصلية لأقدم الموسوعات التاريخية.
قال مدير دار اقتناء الإماراتية، ومسؤول الجناح بالمعرض محمد آصاف لـ«سيدتي»: عرض جناحنا في هذه الدورة مجموعة مميزة من الكتب والمقتنيات التي تعد الأعلى سعراً على مستوى العالم، والتي منها مجموعة كتب «ألف ليلة وليلة» لأنطوان غالان المكونة من 12 مجلداً، والتي يقدر قيمتها بـ مليون ومائتي ألف درهم إماراتي، التي تنسب لعامي 1706 إلى عام 1719، وتعد من أقدم وأندر النسخ المطبوعة المعروضة بالجناح باللغة الفرنسية، حيث يعد غالان أول شخص ترجم كتاب ألف ليلة وليلة إلى لغة أوروبية.


وأضاف مسؤول الجناح أن «دار اقتناء» أنفردت بعرض مجلدين من كتاب «ألف ليلة وليلة» اللذين يعدان أول طبعة أصلية كاملة باللغة العربية، من تجليد بولاق بالقاهرة، والتي تبلغ قيمتها مليون درهم إماراتي، وتعتبر أهم نسخة طبعت للكتاب، حسب المكتبة الرقمية المركزية، حيث يوجد 8 نسخ فقط حول العالم في المكتبات العامة ما جعلها نادرة جداً، ويقال أن سبب ندرتها أن علماء الأزهر أفتوا بحرق جميع النسخ عندما طبعت في مصر، وترجع أهمية النسخة أنها لم تعرض في أي مزاد من قبل.


وقال مسؤول جناح نبراس النمساوية ياسر التميمي لـ«سيدتي»: إن الدار انفردت هذا العام بعرض مجموعة علمية نادرة لابن الهيثم، والتي تتعدى قيمتها مليون ومائتي ألف درهم إماراتي والتي تعد أغلى المعروضات في الجناح والتي تعود لعام 1475م».
وتابع: كما تم عرض للجمهور للمرة الأولى كتب دينية نادرة كأول إنجيل تم طبعه باللغة العربية في الغرب والذي يعود لعام 1590م، بالإضافة لأول مصحف طبع في الغرب عام 1543م».

أما دار «بيتر هارينجتون» الإنجليزية، فقد شاركت بأكبر أطلس للخرائط الهولندية التي بلغت قيمته ثلاثة ملايين ونصف مليون درهم إماراتي الذي يعد أغلى المعروضات لدورة هذا العام، كما عرضت الدار أول موسوعة مصورة عن الحياة في مصر القديمة والنوبة والتي تعود لعام 1852 والتي تبلغ قيمتها مليون وأربعمائة ألف درهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X