أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

نائب مدير التجمع الصحي بالشرقية.. لـ"سيدتي" مبادرة الطبيبة والممرضة واجب وطني والتكريم الخميس المقبل

مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام مقر إدارة التجمع الأول بالشرقية.
البرج الطبي والذي استقبل أحد المصابين الثلاثة
مستشفى الخفجي العام

حددت إدارة التجمع الصحي الأول في المنطقة الشرقية يوم الخميس المقبل موعدًا لتكريم الطبيبة والممرضة السعوديتين اللتين قامتا بإسعاف ثلاثة شباب تعرضوا لحادث مروري على طريق الخفجي الدمام السريع يوم الخميس الماضي تكريمًا يليق بما قدمتاه من خدمة إنسانية من خلال قيامهما بإنقاذ حياة المصابين الثلاثة لحين وصول سيارات الإسعاف إلى موقع الحادث، وقد أوضح الاستاذ محمد المقبل نائب المدير العام لشؤون التواصل الحكومي والمتحدث الرسمي بإدارة التجمع الأول بالشرقية في اتصال مع "سيدتي" أنّ التكريم تم جدولته وسيتم بحضور الرئيس التنفيذي لإدارة التجمع الدكتور عبد العزيز الغامدي، بالإضافة إلى عدد من القياديين في التجمع ووسائل الإعلام حيث قال:" هذا العمل الإنساني الذي قامتا به يعد واجبًا وطنيًّا ويستحق التكريم، فما قامتا به من عمل ساهم في إنقاذ أرواح هؤلاء الشباب، الأمر الذي يتطلب منا تكريهما التكريم الذي تستحقانه".

وبين المقبل أنّ إدارة التجمع تواصلت مع الطبية والممرضة على الفور وقدمت لهما الشكر والتقدير على ما قامتا به من عمل إنساني، حيث قال:" عندما بادرتا بتقديم الإسعافات الأولية للشباب الثلاثة فهذا ناتج عن دورهما الذي يتحتم عليهما العمل به في مثل هذه المواقف".

وأشار المقبل إلى أنّ الطبية وهي متخصصة في الطب العام والممرضة فنية تمريض وصلتا إلى موقع الحادث والذي كان يبعد عن محافظة الخفجي بنحو 100 كلم وتحديدًا في تمام الساعة الحادية عشرة صباحًا، حيث قامتا بتقديم الإسعافات الأولية لحين وصول سيارات الإسعاف والتي بدورها قامت بنقل الشباب الثلاثة أحدهم إلى مجمع البرج الطبي بالدمام، والآخر إلى مستشفى القطيف المركزي، والثالث إلى مستشفى النعيرية العام لتلقي الرعاية الصحية، أما الشخص المتوفى فتم نقل جثمانه إلى مستشفى الخفجي العام.

فيما قال الأستاذ عبدالعزيز العنزي مدير إدارة العلاقات العامة بمستشفى الخفجي العام "إنّ الطبية والممرضة تعملان في مستشفى الخفجي العام، وكان لديهما تفرغ للدراسة في مدينة الدمام، وأثناء عودتهما إلى مسقط رأسهما الخفجي يوم الخميس صادفتا الحادث".

يذكر أنّ الطبيبة والممرضة كانتا تسيران بمركبتهما على طريق الخفجي الدمام يوم الخميس الماضي وبالصدفة شاهدتا الحادث، وتوقفتا على الفور لتقديم المساعدة لهؤلاء الشباب الذين تعرضت مركبتهم للانقلاب، حيث نجحتا في إنقاذ حياة 3 منهم وإبقائهم على قيد الحياة بفضل الإسعافات الأولية، فيما لقي صديقهم الرابع مصرعه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X