سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

أطعمة تسهّل الولادة

منتجات الألبان تخفيف الألم لاحتوائها أيضاً على فيتلمين د
البطيخ يعجّل بالشفاء بعد الولادة
البطاطس تساعد على تخفيف الألم خلال الولادة

هل تعلمين أن بإمكانك تناول بعض الأطعمة في الثلث الأخير من الحمل لتساعدك على الولادة وتسرع بها؟ بعض هذه الأطعمة قد تعرفينها، والبعض الآخر قد تتفاجئين به، ووفقاً لمؤسسة الحمل الأمريكية American Pregnancy Association فإن الأطعمة التالية ستسرع وتسهل عليك الولادة...

 

أطعمة لتسهل عملية الولادة

- البروتين: تنصح مؤسسة الحمل الأمريكية بتناول ما بين 75 و100 غرام من البروتين يومياً خلال فترة الحمل؛ كي تمدي جنينك بما يحتاجه لنمو أنسجته، ومساعدة دماغه على النمو السليم. ليس فقط لنمو جنينك بل البروتين سيساعد جسمك على العمل بصورة صحيحة خلال عملية الولادة.

- الخضر ذات اللون الأخضر: فهي غنية بالفيتامينات التي ستساعدك على استعادة عافيتك بسرعة بعد الولادة.

- البذور والمكسرات: أنت بحاجة لتناول البذور والمكسرات على الأقل مرتين في اليوم، بكمية بسيطة في كل مرة، فهي غنية بالفيتامينات والمعادن التي قد تجنبك التعقيدات أثناء الولادة، وتساعد على المحافظة على التوازن الهرموني.
- البطاطس: خاصة البطاطا الحلوة لأنها تحفز وتزيد من إنتاج هرمون الأستروجين، وكسيتروين وبروستغلاندين. وهذا سيساعد على تخفيف الألم خلال الولادة كذلك يخفف من التهاب الأعصاب.

- التمر: سيعجل من تقلصات الولادة، ويقلل أيضاً من مدة الولادة، كذلك يساعد في اتساع فتحة المهبل عند الولادة.

- الموز: فوائده لا تعد، فأكثري من تناوله في الثلث الأخير من الحمل فهو يجنبك الولادة المبكرة.

- البطيخ: يجنّب تخثّر الدم، وكذلك فقر الدم ويحميك من تشنج الساقين أثناء الولادة كذلك يحافظ على استقرار ضغط الدم بالإضافة إلى أنه يعجّل بالشفاء بعد الولادة.

- منتجات الألبان: لاحتوائها على الكوليسترول الذي يساعد على إنتاج هرمون الأستروجين والأوكسيتوسين لتسهيل الولادة، وكذلك تخفيف الألم لاحتوائها أيضاً على فيتلمين د.

1tbwn_3_664.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X