أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

معجزة الأمومة.. صراخ طفلتها أيقظها من غيبوبتها

تعبيرية
الابنة ترضع من والدتها بعد أن أيقظتها بصراخها للحظات

للأمومة العظيمة معجزاتها التي تحدث كل يوم وتفاجئنا وتدهشنا بغرابتها، فغريزة الأمومة الإلهية التي خلقها الله في أرواح الأمهات أقوى من غيبوبة الجسد والعقل، وثبت هذا الأمر بالدليل، حين أيقظ صراخ طفلة أمها من غيبوبة طويلة للحظات.

استيقظت امرأة تعيش في مدينة سان فرانسيسكو بالأرجنتين من غيبوبتها نتيجة صراخ طفلتها الجائعة حيث فاقت وبدأت ترضعها.

المواطنة الأرجنتينية ماريا لاورا فيريرا «42 سنة» أدخلت المستشفى بعد أن هاجمها لص عندما أوقفت دراجتها النارية، ما تسبب بسقوطها وارتطام رأسها بالأرض ودخولها في غيبوبة، وفقاً لصحيفة «ذي صن» البريطانية، وموقع «روسيا اليوم».

وبعد مضي شهر على غيبوبتها أبلغ الأطباء أقاربها بأنها قريباً ستفارق الحياة، ونصحوهم بالتبرع بأعضاء جسمها للمرضى المحتاجين. ولكن زوجها مارتن ديلغادو، أعلن أن زوجته سوف تفيق من غيبوبتها على الرغم من هذه التنبؤات المتشائمة.

وزار ديلغادو زوجته في المستشفى يوم 23 نوفمبر الماضي بصحبة ابنته الصغرى، التي بدأت تبكي كما تفعل دائماً عندما تكون جائعة، وفجأة فتحت المرأة أزرار قميصها وأخرجت ثديها وبدأت ترضعها.

ويقول زوجها إن مشهد احتضان الأم لطفلتها المثير أبكى جميع من كان حاضراً، فقد احتضنتها كما كانتا تفعلان دائماً قبل الحادث. ومع كل هذا بقيت المرأة في غيبوبتها ولا تستجيب لكلمات الأقارب. يقول الزوج «نأمل أن تسود العدالة، خاصة وأن ثلاثة أطفال ما زالوا في انتظارها».

مواضيع ممكن أن تعجبك

X