أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وفاة طفل غرقًا داخل نافورة الليث التفاعلية

نافورة الليث التفاعلية
غرق طفل داخل نافورة الليث

حوادث مختلفة تحدث للأطفال، وقد تتسبب بوفاتهم أو إصابتهم بإصابات بالغة، لذا يجب أن يكون الأهل أكثر انتباهًا عليهم، وتحديدًا أثناء تواجدهم خارج المنزل، ومساء يوم أمس الاثنين لقي طفل مصرعه غرقًا داخل نافورة الليث التفاعلية وذلك أثناء تنزهه مع أسرته.

وبحسب "سبق" فإنّ الطفل البالغ من العمر سنتين سقط داخل نافورة الليث التفاعلية في غفلة من أهله ليلقى مصرعه على الفور.

وبحسب شهود عيان فإنّ النافورة تفتقر لحواجز تمنع سقوط الأطفال فيها، وسط مطالبات بتأمينها على وجه السرعة.

يشار إلى أنه تم نقل جثمان الطفل إلى ثلاجة الموتى بمستشفى الليث العام تمهيدًا لاستكمال الإجراءات اللازمة حيال الحادثة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X