أزياء /إتجاهات

كيف تختارين فستانك للسهرة؟

ثياب الحفلات والسّهرات حكاية أخرى بالنسبة للمرأة، إذ ليست قطعة ملابس من أجل مشوار تسوّق أو زيارة صديقة أو الذهاب إلى الجامعة أو العمل، وإنّما هي ثياب لا تقبل الخطأ، لأنّ المرأة ستكون في الحفل تحت الأنظار والأضواء والنّقد، وقد تلتقي بأناس لم تلتقِ بهم منذ سنوات، وقد لا تلتقي بهم بعد ذلك. لذا هي تبحث دائماً عن ثياب سهرة تلفت الانتباه وتُدير الرؤوس، أو عن ثياب لا تكون ـ على الأقلّ ـ خارج سياق الموضة أو بعيدة عمّا يدور في منصّات عروض الأزياء. وعلى العموم، فإنّه لا يجب على المرأة أن تُلغي شخصيّتها وذوقها الخاصّ، ولا أن تلهث وراء ما يُناسبها وما لا يُناسها، كما عليها دائماً أن تُمسك بالعصا من الوسط، مع الحرص على أن لا تترك انطباعاً سلبيّاً في نفوس الحاضرين وأن لا تظهر وكأنّها لا تعرف ما يجري على منصّات العروض أو ما يدور حولها من تغييرات دراماتيكيّة في خطوط الموضة.
نصيحتان ذهبيّتان:
•عليك أوّلاً معرفة نوع الحفلة: وهل هي حفلة زفاف ؟ أو كوكتيل؟ أو عيد ميلاد؟ أو حفلة تعارف؟ لأنّ معرفة نوع الحفلة هي المفتاح الذي يُساعدك في اختيار ثياب السّهرة المناسبة. عليك أن تعرفي أيضاً المكان الذي ستُقام فيه الحفلة، لأنّ ثياب حفلة النّادي تختلف عن ثياب حفلة البيت أو حفلة الحديقة أو حفلة الفندق.

•ابدئي خطتك لاختيار فستان السّهرة بعد تلقّيك الدّعوة مباشرة، ولا تحصري نفسك في زاوية ضيّقة. خذي الوقت الكافي، وفكّري بهدوء، وضعي أمام عينيك كلّ الاختيارات، واسألي نفسك: هل أبحث عن ثياب سهرة جاهزة؟ هل أستعين بخيّاط أو مصمّم؟ وهل أجد ضالّتي بالشّراء عبر الإنترنيت أو من خلال الكاتالوغ أو من خلال جولات تسوّق؟ ضعي في حساباتك عامل الوقت ولا تجعلي الوقت ضاغطاً.
وإليك بعضاً ممّا قُدّم على منصّات العروض العالميّة لعام 2012، ولا تنسي الاعتماد على إحساسك الداخليّ الذي يقودك في الغالب إلى الاختيار الصحيح:

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X