أسرة ومجتمع /شباب وبنات

انصحي هذه الفتاة ولا تكوني مثلها

تناقلت وكالات الأنباء قبل عدة أيام، خبراً نشرته جريدة " الحياة" عن مراهقة سعودية تبلغ من العمر 16عاماً، وتخوض إضراباً عن الطعام طلباً للزواج.

وفي تفصيل الخبر، فإن المراهقة التي تعيش في جدة، لأب متوفى وأم متزوجة بآخر، تُعاني سوء المعاملة من أشقائها الذكور، مما جعلها تلجأ لوزارة الشؤون الاجتماعية وتضرب عن الطعام حتى تتزوج برجل تعتقد أنه سينهي معاناتها.

كوني جزءاً من هذه القصة:
لو كنت أنت الحكم، بماذا تنصحين هذه الفتاة؟
لو كنتِ مكان هذه المراهقة، هل كنت سترمين بنفسك لأول رجل أو طارق باب لتهربي من معاناة أو مشكلة، مُعتقدة أن الزواج هو الحل المختصر والطريق الأقصر؟
ماهي الضغوطات التي تتعرضين لها كمراهقة، وهل تلجأين لأساليب مثل الاضراب عن الطعام لتنفيذ مطالبك؟
ما هي الأساليب التي تستعينين بها للحصول على مرادك؟

باب " للبنات فقط" ينتظر تعليقاتك وأراءك حول هذه القضية، ولكن الباب يهمس في أذنك "انصحي هذه المراهقة ولا تكوني مثلها"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X