اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

5 مليارات ريال للاستثمار بالسينما السعودية في 2020

من المتوقع أن يستقطب الاستثمار في مجال بناء السينما في السعودية ما يقارب بنحو 5 مليارات ريال سعودي خلال عام 2020، وذلك وفقًا للبيانات المنشورة قبل بدء «مؤتمر بناء السينما السعودية» والذي سينطلق في فيرمونت الرياض من 19 إلى 20 فبراير 2020.

ويتوقع أحدث بحث للسوق أجرته «جريت مايندز جروب»، الشريك في تنظيم بناء السينما السعودية 2020، بأن المملكة ستشهد استثمارات في مشاريع بناء عدة دور للسينما، حيث أنه من المقرر افتتاح 140 دار للسينما في 30 مركز تسوق تجاري.

وستشهد صناعة السينما في السعودية نمواً هائلاً ومن المتوقع أن يحتل السوق السعودي الريادة في المنطقة، حيث أنه اكتسب اهتمامًا من أصحاب المصالحة في هذا المجال من جميع أنحاء العالم. سيزداد الطلب على المواد والموارد اللازمة لبناء السينما مع ما يعادل 1323 من إجمالي عدد شاشات السينما المخطط توزيعها في جميع أنحاء البلاد.

ويكشف تقرير بناء السينما السعودية أن عدد مقاعد السينما التي سيلزم توفيرها يقدر بـ 158760 مقعدًا، كما يتطلب توفير ما يقارب 5953500 قدم مربع من السجاد الخاص بصالات السينما لتنفيذ خطط النمو لعام 2020 ، بالإضافة إلى ما يقارب 18852750 قدم مربع من ألواح الجبس وألواح الجدران والأسقف العازلة و 1250 وحدة لتنقية التهوية.

إن من أهم الأهداف الرئيسية لرؤية السعودية 2030، هو زيادة الإنفاق السعودي على الترفيه داخل السعودية من 2.9 إلى 6 في المائة من إجمالي الإنفاق ، علمًا أن المواطنين السعوديين ينفقون نحو 30 مليار دولار سنويًا على السياحة والترفيه خارج المملكة. فدعم وتعزيز قطاع السينما لن يؤدي إلى تحويل الإنفاق السعودي إلى الداخل فحسب، بل سيخلق أيضًا ما يقارب 5314 فرصة عمل في السوق السعودية خلال عام 2020 وفقًا لتقرير بناء السينما السعودية.

وتشهد صناعة السينما السعودية ذات الإمكانات الهائلة نمواً سريعًا ومطردًا. وستوفر بناء السينما السعودية فرصة كبيرة للتواصل وعقد صفقات تجارية بين الشركات المحلية والعلامات التجارية العالمية، كونه أكبر تجمع لأصحاب المصالح السينمائية في المملكة العربية السعودية، وسيعمل المؤتمر على جمع كل المعلومات والأدوات اللازمة ليصبح منطلقًا لنقل دور السينما العالمية إلى السعودية.

وينظم هذا الحدث من قبل عيون المدن بالتعاون مع جريت مايندز جروب ويضم أكثر من 300 مشارك، وأكثر من 30 راعيًا وعارضًا، بالإضافة إلى 25 متحدثًا عالميًا، حيث ستغطي النسخة الثانية من المؤتمر السنوي بناء السينما السعودية جانبًا أوسع من صناعة السينما المزدهرة في المملكة العربية السعودية.