اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

يسجل رقماً قياسياً بالثبات بكوعه لمدة 8 ساعات

«جورج هود» أثناء تحقيق الرقم القياسي
«جورج هود» أثناء تحقيق الرقم القياسي
«جورج هود» أثناء تحقيق الرقم القياسي
«جورج هود» أثناء تحقيق الرقم القياسي
4 صور

سجل جندي سابق من مشاة البحرية الأميركية الرقم القياسي العالمي للذكور في شيكاغو لأطول ثبات لجسمه، مستنداً بكوعه على لوح خشبي لمدة 8 ساعات.

وبحسب موقع «ميرور» ظل «جورج هود» البالغ من العمر 62 عاماً في وضع اللوح البطني المنخفض لمدة ثماني ساعات و15 دقيقة و15 ثانية، وهو ما تم تأكيده باعتباره رقماً قياسياً في موسوعة جينيس العالمية.

ويأتي ذلك بعد تسع سنوات من تسجيل المتقاعد، الذي كان وكيلاً خاصاً للإشراف على إدارة مكافحة المخدرات، رقماً قياسياً عالمياً سابقاً لساعة واحدة و20 دقيقة.
حاول «هود»، من نابرفيل، الينوي، تحقيق الرقم القياسي مرة أخرى في عام 2016 لكنه خسر أمام «ماو ويدونج» من الصين، الذي حمل نفسه بكوعه لمدة ثماني ساعات ودقيقة وثانية واحدة، لكن لم ييأس «هود» واستمر لجعل مهمته هي استعادة اللقب.

ومن أجل تحقيق هدفه، تدرب كل يوم لمدة سبع ساعات في المتوسط خلال فترة 18 شهراً حتى وصل إلى اليوم الكبير في 15 فبراير (شباط) في مركز 515 للياقة، في كول سيتي، الينوي، محققاً نحو ما يُقدر بـ2100 ساعة تدريب استعداداً لاستعادة اللقب.

وقال «هود» لشبكة CNN: «إن عملية التدريب كانت تستغرق من 4 إلى 5 ساعات يومياً لثبات جسمي مستنداً على كوعي، ثم أقوم بإجراء 700 عملية تمرين ضغط، و2000 تمرين بطن و500 تمرين للقدم في اليوم. أما بالنسبة للجزء العلوي والذراعين، أقوم بنحو 300 من تمرين للذراع يومياً».

بالإشارة إلى اليوم نفسه، أحب الاستماع إلى موسيقى الروك في الثمانينيات، بما في ذلك Van Halen.

بعد الانتهاء من السجل، قام «هود» بـ75 تمرين ضغط لاسترخاء جسمه بعد مجهود بدني شاق. قال «هود» إنه من غير المحتمل أن يحاول تحطيم الرقم القياسي مرة أخرى.