اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مواطن من هونغ كونغ ينقل عدوى كورونا إلى قطه

وهذا القط المصاب، هو ثالث حيوان تثبت إصابته بالفيروس في هونج كونج
يوجد حالياً أي دليل على أن الحيوانات الأليفة يمكن أن تكون مصدراً لمرض "كوفيد-19"
2 صور

مع ازدياد تفشي فيروس كورونا بين الناس في معظم أنحاء العالم، ووقوف بعض الدول عاجزة عن علاج مرضاها، وقعت "ظاهرة" جديدة قد تفاقم الأمر وتجعله أكثر سوءاً في مقبل الأيام.
حيث قام أحد المصابين بالفيروس بنقل العدوى إلى حيوانه الأليف!

إذ قالت إدارة الزراعة ومصايد الأسماك في هونغ كونغ: إن قطاً أليفاً، تأكدت إصابته بكورونا في المدينة بعد إصابة صاحبه بالفيروس. موضحةً أن القط لم تظهر عليه أي علامات تدل على إصابته بالمرض.

ونوَّهت الإدارة، في إشعار صدر في وقت متأخر من الثلاثاء الماضي، إلى أنه لا يوجد حالياً أي دليل على أن الحيوانات الأليفة يمكن أن تكون مصدراً لمرض "كوفيد-19" الناجم عن الإصابة بفيروس كورونا، لذا لا يجب على أصحاب تلك الحيوانات التخلي عنها.
كذلك، ذكرت منظمة الصحة العالمية في موقعها الإلكتروني، أنه لا يوجد ما يدل على أن الكلب، أو القط، أو أي حيوان أليف آخر يمكن أن ينقل "كوفيد-19".

وهذا القط المصاب، هو ثالث حيوان تثبت إصابته بالفيروس في هونغ كونغ في أعقاب اكتشاف إصابة كلبين بكورونا خلال اختبارات متكررة للكشف عن الفيروس. وقالت السلطات: إن القط سيظل تحت المراقبة والفحص.