لايف ستايل /سياحة وسفر

أجمل الأماكن السياحية في البرازيل

أجمل الأماكن السياحية في البرازيل

في أمريكا الجنوبيّة، تحتلّ البرازيل ما يقرب من نصف مساحة القارّة. تتمركز غالبيّة مساحة البرازيل في نصف الكرة الجنوبي، وتشمل الغابات المطيرة المليئة بالنباتات الغريبة والحياة البرية. ويمتدّ جزء من المساحة على الساحل الأطلنطي، ويمتاز بشواطئ رمليّة ذهبيّة، كما أن الجزء الداخلي منه مليء بالموارد المعدنية. على الصعيد السياحي، تعد البرازيل بقعة استوائية ووجهة ثقافية مثيرة، مع عوامل جذب تستقطب الأذواق المختلفة. في الآتي، أجمل الأماكن السياحية في البرازيل.


جبل "شوغارلوف"

صورة الصخرة المستديرة في "شوغارلوف" تتردّد في صور ريو دي جانيرو السياحيّة


صورة الصخرة المستديرة في "شوغارلوف" تتردّد في صور ريو دي جانيرو السياحيّة. ترتفع الصخرة لـ394 مترًا فوق المدينة، ويتم بلوغها بالتيليفيريك للإطلالة على "ريو" من علّ. بدأت أول مستوطنة في "ريو" تحت هذه القمّة، بالقرب من شاطئ "برايا دا أوركا" الطويل. هناك، يمكن للسائح التجول في أحد الحصون الثلاثة، "فورت ساو جواو" الذي يتخذ هيئة نجمة.


شلالات إغوازو

شلالات إغوازو تقع في متنزّه وطني


عند نقطة التقاء البرازيل بالباراغواي والأرجنتين، يبدو نهر إيغوازو المذهل، الذي يصبّ فيه ماء 247 شلّالًا هادرًا. يبلغ ارتفاع بعض الشلّالات أكثر من مئة متر، وتغطّي الشلّالات مساحة واسعة لا يمكن رؤيتها معًا في وقت واحد، ولكنّ وجهة النظر الأوسع تكمن في الجانب البرازيلي. وفي هذا الإطار، يمنح كلٌّ من المنصّة والبرج وجهات نظر مختلفة، ويصل جسر Garganta do Diabo إلى الجانب الأرجنتيني للحصول على وجهات نظر أقرب. لذا، يخطّط معظم السائحين لرؤية كليهما. الشلالات محمية داخل متنزه إغوازو الوطني المعترف به من اليونيسكو، حيث الغابات المطيرة شبه الاستوائية هي موطن لأكثر من 1000 نوع من الطيور والثدييات، بما في ذلك الغزلان وثعالب الماء والقوارض (كابيارا).


غابات الأمازون المطيرة

لقطة في الغابات المطيرة 


على بعد نحو 20 كيلومترًا بجنوب شرق ماناوس، تلتقي مياه ريو نيغرو الداكنة بالماء الطيني الخفيف لريو سوليموس، وتتدفّق جنبًا إلى جنب لنحو ستة كيلومترات. تأخذ رحلات القوارب السائحين من ماناوس إلى النقطة، التي تسمّى Encontro das Aguas، حيث التقاء المياه. وثمة رحلات أخرى بالقوارب إلى قلب الغابات المطيرة وشبكة الأنهار والقنوات والبحيرات التي تشكلها الأنهار الثلاثة. في ريو نيغرو، تشكل جزر أنافيلهاناس أرخبيلًا يضم البحيرات والجداول والغابات المغمورة التي تقدم نظرةً شاملةً عن نظام البيئي الأمازون البيئي. هناك، تحلو رؤية القرود والببغاوات والطوقان والكايمان والسلاحف، وغيرها من الحيوانات البريّة، في الرحلة بالقارب. بالقرب من ماناوس، يحتوي متنزّه Janauari Ecological الذي تبلغ مساحته 688 هكتارًا على عدد من النظم البيئية المختلفة، التي يمكن استكشافها بالقارب. وهناك بحيرة كاملة مغطّاة بزنابق الماء العملاقة الموجودة فقط في منطقة الأمازون. أثناء زيارة  ماناوس، على السائح عدم تفويت رؤية مسرح الأمازون الشهير، أي دار الأوبرا على طراز عصر النهضة، والمصممة لوضع ماناوس على الخريطة كمركز ثقافي عظيم في أمريكا الجنوبيّة.

المزيد من سياحة وسفر

X