اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

عودة الإعلامي سبأ باهبري من جديد للتقديم عبر شاشة الإخبارية

كان يتقاسم قراءة الأخبار مع زميله الراحل ماجد الشبل
أصبح القارئ الرئيس لنشرة الأخبار في التلفزيون السعودي طوال أكثر من 15 عاماً
3 صور

أعلن سبأ باهبري، الإعلامي السعودي أمس السبت مشاركته في تقديم نشرة التاسعة على قناة الإخبارية.


وقال باهبري عبر حسابه في موقع تويتر: "تلبية لدعوة فارس بن حزام، المشرف على قناة الإخبارية، إن شاء الله، سأقوم غداً "الأحد" بتقديم نشرة التاسعة مساءً على قناة الإخبارية، كما سيقوم باقي الزملاء بالتوالي بقراءة النشرة على مدار الأسبوع"


وأضاف "بادرة وفاء مشكورة من الأخ فارس، وفرصة لتجديد العهد بالمشاهدين، على الرغم من أن مهاراتنا علاها الصدأ".


ويعد باهبري من المذيعين الأوائل في تقديم نشرات الأخبار، حيث كان يتقاسم قراءة الأخبار مع زميله الراحل ماجد الشبل.



من جهتهم، تفاعل المغردون في الطائر الأزرق بحماسٍ شديد مع هذا الخبر، مؤكدين أن ظهور باهبري مجدداً في نشرات الأخبار فرصة ثمينة لتعريف المشاهدين الجدد بجيل متميز من المذيعين ومقدمي البرامج.


والإعلامي سبأ عبدالله باهبري، مهندس وعميد ركن متقاعد ومذيع سعودي سابق، وُلِدَ في مكة المكرمة عام 1371 هـ الموافق 1953 م، درس المرحلتين الابتدائية والمتوسطة في مدارس أبنـاء الضباط بالرياض، والمرحلة الثانوية في معهد العاصمة النموذجي.


ابتعث باهبري إلى بريطانيا عام 1971م، حيث التحق بعد مرحلة اللغة الإنجليزية بكلية Poole Technical College في مقاطعة دورست، وحصل على الثانوية العامة البريطانية A Level في الرياضيات البحتة، الرياضيات التطبيقية، الفيزياء، ثم أكمل دراساته الجامعية في جامعة أمبري ريدل الأمريكية في ديتونـا بيتش بولاية فلوريدا الأمريكية.


بعد ذلك، عاد إلى السعودية، وعمل في القوات الجوية السعودية، ثم في وزارة الدفاع والطيران "وزارة الدفاع حالياً، ثم في قيادة القوات الجوية بالرياض حتى تقاعده برتبة عميد عام 1422هـ، الموافق 2001م.


بدأت مشاركاته الإعلامية منذ الصغر، حيث كان يشارك في برامج الأطفال وهو في سن ثماني سنوات إلى أن أصبح القارئ الرئيس لنشرة الأخبار في التلفزيون السعودي طوال أكثر من 15 عاماً.


كذلك، قدم باهبري عدداً من البرامج، من أهمها "نادي المشاهدين"، و"تحية من أبنائنا في الخارج"، وعديد من البرامج الوثائقية العسكرية بصفته مديراً لقسم الإعلام والنشر في وزارة الدفاع، كما كانت له إسهامات في الإذاعة السعودية في عدد من البرامج الثقافية والتاريخية والاجتماعية.