مشاهير /مشاهير العرب

دينا الشربيني تفقد الذاكرة في "لعبة النسيان" وتُواجِه اتّهامات الخيانة وقتل زوجها

دينا الشربيني
دينا الشربيني
دينا الشربيني
بوستر المسلسل
دينا الشربيني
دينا الشربيني
دينا الشربيني
دينا الشربيني
دينا الشربيني
دينا الشربيني
دينا الشربيني
دينا الشربيني وانجي المقدم
دينا الشربيني
بوستر المسلسل
دينا الشربيني
بوستر المسلسل
دينا الشربيني
بوستر المسلسل

يبدو أنّ مسلسل النجمة دينا الشربيني «لعبة النسيان» بدأت أحداثه بسخونة حادة في أولى حلقاته بماراثون دراما رمضان الجاري، حيث سيطر الغموض تفاصيل أحداث الحلقة الأولى منه؛ إذ يبدأ المشهد الأول بظهور (رُقَيَّة) «دينا الشربيني» وهي في مستشفى بعد ولادتها لطفلها الرضيع (يحيى)، وبجوارها زوجها (أمجد) «الفنان أحمد صفوت»، وخادمتها (زوزو) «الفنانة رجاء الجداوي» في المستشفى، ثم تتداخل الموسيقى التصويرية بمشهد مليء بالرومانسية، حيث تُعَبِّر رُقَيَّة عن حُبِّها لأمجد وهي تحمل طفلها الرضيع يحيى، ومن ثمة يُقرِّر زوجها أن يذهب للمنزل للحصول على قسط من راحة على أن يأتي إليها في الصباح وبرفقته ابنتهما تمارا، ثم يطلب أمجد من (زوزو) اصطحابه للسيارة كي يعطيها نقوداً.



وفي هذه اللحظة تتسلّم الممرضة من رُقَيَّة طفلها يحيى، ولكن فجأة تجد أنّ السرير الموجود فيه رضيعها يتحرك، ثم تسقط من فوق السرير، حيث يبدأ مشهد الـ(فلاش باك) ورجوع الزمن للوراء من 6 سنوات، حيث تستيقظ رُقَيَّة من الغيبوبة بعد مرور 4 أشهر على محاولة انتحارها، وبعدما يكتشف زوجها (أمجد) خيانتها له مع عشيقها «خالد وهدان المحامي»، ثم يُواجِهها ضابط المباحث بفيديو مُسَجّل من منزلها، حيث اكتشف أمجد خيانته لها، ولكن تحاول الطبيبة النفسية «بهيرة» (النجمة إنجي المقدم) بمنعه، وتُبَرِّر أنّ حالتها النفسية لا تسمح باستجوابها.

تابعي المزيد:فيديو: دينا الشربيني أقنعت عمرو دياب بالمستحيل .. وضع الموسيقى التصويرية لمسلسلها الجديد





وعندما يُواجِه ضابط المباحث وشقيق أمجد بخيانتها تُصاب (دينا الشربيني) بالانهيار العصبي، ثم تُطالِب بهيرة من مدير المستشفى بالتعهد لها بعدم دخول أيّ شخص لغرفة رُقَيَّة وعزلها عن أيّ شخص آخر بالمستشفى، في صورة أشبه بالعزل الصحي المفروض على مرضى كورونا، حتى لا تتأذّى وتَتَمَكّن من معالجة الحالة بعدما أكّدت إصابتها بفقدان الذاكرة.

وينزل خبر إفاقة رُقَيَّة كصاعقة على عائلة زوجها أمجد، حيث ترفض ابنة رُقَيَّة «تمارا» رؤيتها، وتُؤكِّد على كراهيتها لها لأنّها تسبّبت في وفاة والدها، بينما يظهر «يحيى الصرفي» (الفنان محمود قابيل) في دور والد زوج رُقَيَّة (أمجد) الذي يصطحب حفيده يحيى لقبر والده كي يزوره، ومن ثمة تنتهي أحداث الحلقة الأولى بمشهد «الفلاش باك» لأمجد وهو يُواجِه رُقَيَّة بخيانتها ويحاول قتلها.



جدير بالذكر أنّ مسلسل لعبة النسيان مقتبس من فورمات مسلسل إيطالي، حيث يكتب السيناريو والحوار تامر حبيب، وإخراج أحمد شفيق بعد اعتذار هاني خليفة عن إكمال المسلسل، وبطولة النجمة دينا الشربيني، وأحمد داود، وإنجي المقدم، ومحمود قابيل، وروزالين البيه، وعلي قاسم، ورجاء الجداوي، حيث ينتمي لنوعية أعمال الدراما الاجتماعية، وتدور أحداثه حول امرأة تعيش حياة الطبقة المتوسطة، وتتغير حياتها تمامًا عندما تفقد ذاكرتها وتجد نفسها في صراع بين حياتها الجديدة ومحاولة تَذَكُّر الماضي.

أما في السينما، فتنتظر دينا الشربيني عرض فيلمها الجديد "البعض لا يذهب للمأذون مرتين"، وهو بطولة كريم عبد العزيز، وماجد الكدواني، وبيومي فؤاد، ومحمد ثروت، بالإضافة إلى ضيوف الشرف أحمد فهمي، وعمرو عبد الجليل، وأمير كرارة، وغيرهم من النجوم.

X