سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

هل الصيام يؤثر على حركة الجنين

هل الصيام أثناء الحمل آمن؟
انخفاض وزن الأطفال عند الولادة
قللي من تناول المواد المسببة للإدمان
تجنبي أي نوع من أنشطة الإجهاد
اكتساب الوزن أو إنقاصه أثناء الصيام

رغم إعفائها، تشارك العديد من النساء المسلمات الحوامل في الصيام اليومي خلال ساعات النهار في شهر رمضان، فإذا كنت من ضمن هؤلاء الحوامل وتودين اكتشاف هل الصيام يؤثر على حركة الجنين، وما هي أفضل النصائح التي على الحامل اتباعها، الدكتورة هند محمد سلمي استشاري النساء والتوليد توضح، تأثير الصيام على حركة الجنين، وتقول الدراسات إن الصيام، خاصة أثناء الحمل، قد يكون له آثار طويلة المدى على الطفل في وقت لاحق من الحياة.

 

هل الصيام أثناء الحمل آمن؟

 

 


لا توجد إجابة واضحة على ذلك؛ لأنه لا يوجد بحث حول كيفية تأثير الصيام أثناء الحمل على الأم أو الجنين، ومع ذلك، تشير بعض الدراسات إلى أن الأطفال المولودين لأمهات صُمْنَ أثناء الحمل قد يضطرون للتعامل مع الآثار الصحية في الحياة اللاحقة، يرجى ملاحظة أن الصيام خلال أشهر الصيف قد يؤدي إلى الصداع والإرهاق والحموضة والدوخة لأن الأيام حارة وطويلة ورطبة. هناك أيضاً احتمال للجفاف.

 

هل الصيام يؤثر على حركة الجنين؟


رغم أن الصيام لن يؤثر على الجنين في الرحم، إلا أنه يمكن أن يكون له نتائج طويلة المدى وتتمثل فيما يلي:

 

انخفاض وزن الأطفال عند الولادة

 

 


يمكن أن يؤثر نقص التغذية المرتبط بـالصيام أثناء الحمل على نمو الجنين. أيضاً، سوف تضعف الأعضاء التي تتطور بشكل دائم. يمكن أن يحدث هذا بسبب نقص العناصر الغذائية. تشمل الآثار اللاحقة التي يمكن أن تتطور في حياة لاحقة مشاكل في الكلى وخطر الإصابة بداء السكري من النوع 2 (الذي قد يؤدي إلى أمراض القلب التاجية).

 

الضعف الإدراكي

 


القيود الغذائية أثناء الصيام يمكن أن ترفع مستويات هرمون الكورتيزول، مما قد يؤدي إلى ضعف إدراكي لدى الأطفال.

 

هل تصوم الحامل في رمضان؟

 

 


على المرأة الحامل أن تتجنب الصيام خلال شهر رمضان؛ لأنها قد تعرض صحة طفلها للخطر، علاوة على ذلك، إذا حل رمضان في الصيف، فمن الصعب البقاء بدون طعام وماء من الفجر حتى غروب الشمس، من الجيد دائماً طلب المشورة من الطبيب قبل التفكير في الأمر، كما يسمح القانون الإسلامي للنساء الحوامل بتخطي الصيام، ولكن يعوضن ذلك عن طريق إطعام الفقراء أو التبرع بالطعام لشخص.

 

هل الصيام آمن أثناء الحمل؟

 

 


قد يشكل الصيام خطراً على كل من الأم والطفل؛ لأن نافذة الطعام المختصرة يمكن أن تحفز فقدان الوزن. رغم أن الدراسات تقول إن هذا النوع من الصيام يلعب دوراً بارزاً في تحسين التمثيل الغذائي، والحد من الالتهاب وتعزيز الحماية الخلوية، إلا أن المخاطر المرتبطة به تفوق بكثير الفوائد.

 

نصائح للصيام الآمن أثناء الحمل

 

 

 

 

  • قد لا يكون من المستحسن الصيام المستمر لفترة طويلة، ولكن إذا كنت تريدين الصوم لبضعة أيام، فإليك بعض النصائح التي يجب اتباعها:
  • قبل أن تبدئي في الصيام، اشربي الكثير من الماء وعصائر الفاكهة الطازجة للحفاظ على رطوبتك طوال اليوم.
  • نظراً لأن جسمك سيحرم من الطعام طوال اليوم، فإن تناول الأطعمة الثقيلة (مثل الدجاج المقلي) على معدة فارغة لن يكون جيداً لطفلك.
  • تناولي نوعين إلى ثلاثة أنواع من الفاكهة. فهي غنية بالسكريات والمعادن الطبيعية، مما سيساعد في الحفاظ على مستويات الطاقة. الحليب وماء جوز الهند مصادر ممتازة للمغذيات.
  • تجنبي المشي لمسافات طويلة والاستمتاع بأي أنشطة بدنية أخرى أثناء الصيام لتجنب التعب. حاولي البقاء في الداخل خلال فترة الصيام.
  • الجسم لديه طريقة جيدة لإعطائك علامات عندما يكون هناك شيء خاطئ. إذا واجهت أي أعراض غريبة أثناء فترة الصيام، فافطري على الفور.
  • تجنبي الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والمشروبات التي تحتوي على الكافيين (مثل الشاي والقهوة).
  • تجنبي أي نوع من أنشطة الإجهاد، وحاولي أن تبقيْ هادئة. ثبت أن الذين يصومون لديهم مستويات ضغط أعلى.
  • إذا كنت تعتقدين أنه يمكنك إدارة الصيام بهذه النصائح، فاعرفي كيفية الاستعداد للصيام التالي.

 

 

كيف تستعدين للصيام؟

 

 

 


التخطيط ضروري لتسهيل الصيام خلال هذا الموسم:

 

  • قللي من تناول المواد المسببة للإدمان والعادات قبل أسبوع إلى أسبوعين من بدء الصيام. يمكن أن يكون الشاي والقهوة والصودا والسجائر أو الكحول. سيقلل هذا من فرص أعراض الانسحاب التي قد تواجهينها أثناء الصيام، كما يقلل من السموم في الجسم.
  • قومي بإجراء تغييرات على نظامك الغذائي قبل أسبوع أو أسبوعين من بدء الصيام.
  • قللي من السكر المكرر والدهون العالية والأطعمة المخبوزة والشوكولاته والحلويات.
  • تقليل استهلاك اللحوم ومنتجات الألبان ؛ بدلاً من ذلك، تناولي المزيد من الفواكه والخضراوات النيئة أو المطبوخة.
  • تناولي الكثير من السوائل بما في ذلك الماء وعصائر الخضار والفواكه. إنها تحافظ على رطوبة جسمك لبعض الوقت.
  • احصلي على قسط كافٍ من النوم ليلاً حتى يعتاد الجسم على الروتين ويأخذ الصيام أثناء النهار.
  • قومي بفحص طبي لفهم ما إذا كانت هناك أي مضاعفات محتملة مثل فقر الدم أو سكري الحمل. بمجرد بدء الصيام، يجب أن تذهبي لإجراء فحوصات متكررة لمراقبة مستويات السكر في الدم.
  • تحدثي إلى صاحب العمل فيما يتعلق بإدارة عملك، سواء كنت تؤدين العمل من المنزل أو تخفضين ساعات العمل؛ حتى لا تضطري لقضاء الكثير من الوقت في الهواء الطلق.

 
ما هي علامات التحذير عند الصيام؟

 

 

 

 

  • يجب أن تنهي الصيام عند الأعراض التالية:
  • اكتساب الوزن أو إنقاصه.
  • انخفاض معدل التبول أو البول الداكن الذي يمكن أن يكون علامة على الجفاف.
  • الإمساك وعسر الهضم والصداع والخمول والحمى والغثيان والقيء.
  • انخفاض في حركات الطفل أو المخاض مثل الألم.
  • إذا لم تكن الأعراض مقلقة، يمكنك الاستمرار في الصيام، واتباع روتين عند الإفطار، وتناول الطعام الصحي.

 

 

ما هي أفضل طريقة للإفطار؟

 

 

 

 

  • أفطري مع مجموعة متنوعة من الأطعمة والمشروبات الصحية. عندما يتعلق الأمر بشهر رمضان، يمكنك تناوله في السحور (الإفطار قبل الفجر) والإفطار (الغسق).
  • قومي بتضمين الكربوهيدرات المعقدة (مثل الحبوب الكاملة والبذور) والأطعمة الغنية بالألياف (الخضراوات والبقول والفواكه المجففة). إنها توفر طاقة عالية وتمنع الإمساك.
  • خفضي الأطعمة السكرية؛ لأنها ترفع مستويات السكر في الدم، مما يسبب الدوخة.
  • اختاري خيارات صحية مثل الحمص والبطاطس بدلاً من الأطعمة الغنية بالدهون والمكررة.
  • يقدم البيض واللحوم والمكسرات والفاصوليا بروتيناً يدعم نمو طفلك.
  • استهلكي الكثير من الماء والسوائل بين الوجبات، وتجنبي المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

 

 

ما زلت غير متأكدة مما إذا كان يجب عليّ الصيام وماذا يجب أن أفعل؟

 

 

 

 

  • إذا كنت غير متأكدة من تناول الصيام، فيجب عليك :
  • أن تطلبي من مقدم الرعاية الصحية الخاص بك إجراء فحص طبي كامل.
  • أن تحصلي على نصيحة من رجل الدين لمساعدتك على اتخاذ القرار الصحيح.
  • جربي الصيام ليوم أو يومين وتحققي بنفسك من قدرتك على الاستمرار.
  • في حالة تعذر الصيام الكامل أو الصحيح، يمكنك التفكير في بدائل.

 

 

يمكنك أن تفعلي بنصيحة دانيال أثناء الحمل؟

 

 

  • نعم، يمكنك تجربة صيام دانيال أثناء الحمل، بشرط أن تكوني بصحة جيدة. هذا مثالي إذا كنت نباتية؛ لأن هذا النظام الغذائي يركز بشكل أساسي على الخضار ويستبعد المصادر الحيوانية. ولكن إذا كنتِ غير نباتية، يمكنك تخفيف الصيام باستبعاد بعض الأطعمة ببطء قبل أن تبدئي الصيام.
  •  يرجى ملاحظة أن هذه النصائح للصيام أثناء الحمل قد لا تصلح مع الجميع، لذا تأكدي من التحدث إلى طبيبك وتحديد ما إذا كان يجب عليك الصيام أم لا. كوني واثقة جداً قبل الصيام لأنه حتى اتخاذ قرار سيئ واحد أثناء الحمل يمكن أن يكون ضاراً بصحتك وصحة طفلك.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X