أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الإمارات تعلن نجاح علاج لفيروس كورونا باستخدام الخلايا الجذعية

قالت وكالة الأنباء الإماراتية "وام" يوم أمس الجمعة بأنّ وزارة الاقتصاد أقرت براءة اختراع لـ"علاج مبتكر وواعد" لفيروس كورونا باستخدام الخلايا الجذعية.

يذكر أنّ من قام بتطوير هذا العلاج بحسب الوكالة هو فريق من الأطباء والباحثين في مركز أبوظبي للخلايا الجذعية ويتضمن استخراج الخلايا الجذعية من دم المريض وإعادة إدخالها بعد تنشيطها، ومنحت براءة الاختراع لـ"الطريقة المبتكرة التي يتم فيها جمع الخلايا الجذعية".

كما أوضحت الوكالة أنه تم تجربة العلاج على 73 حالة شفيت من المرض، وظهرت نتيجة الفحص سلبية بعد "إدخال العلاج إلى الرئتين من خلال استنشاقه بواسطة رذاذ ناعم"، ومن المفترض أن يعمل تأثيره العلاجي عن طريق تجديد خلايا الرئة وتعديل استجابتها المناعية لمنعها من المبالغة في رد الفعل على عدوى فيروس (كوفيد 19)، والتسبب في إلحاق الضرر بالمزيد من الخلايا السليمة.

وقد خضع العلاج وفقًا لـ"وام" للمرحلة الأولى من التجارب السريرية واجتازها بنجاح، مما يدل على سلامته، و" لم يبلغ أي من المرضى الذين تلقوا العلاج عن أي آثار جانبية فورية ولم يتم العثور على أي تفاعلات مع بروتوكولات العلاج التقليدية لمرضى فيروس كورونا"، وتستمر التجارب لإثبات فعالية العلاج ومن المتوقع أن تستكمل في غضون أسبوعين.

تجدر الإشارة إلى أنّ وكالة الأنباء الإماراتية أشارت إلى أنه تم تقديم العلاج للمرضى تزامنًا مع التدخل الطبي التقليدي، وسيستمر تطبيقه كمساعد لبروتوكولات العلاج المعمول بها وليس كبديل لها.

يشار إلى أنّ الفريق الطبي الخاص بـCNN لا يزال يدرس الإعلان الإماراتي الجديد للتعليق عليه.

وتفرض السلطات الإماراتية قيودًا على حرية الحركة في إطار إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، فيما تبلغ أعداد الإصابات بفيروس كورونا في البلاد حتى مساء الخميس 12 ألفًا و481 حالة، فيما وصل عدد المتعافين من الإصابة بالمرض 2429 شخصًا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X