أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ألمانيا تعيد فتح المدارس والمحلات وعودة "البوندسليجا"

المواطنون في أحد أسواق برلين.
المواطنون في أحد أسواق برلين.
إعادة فتح صالونات التجميل هذا الأسبوع بألمانيا.
عودة بعض التلاميذ للمدارس.
لاعبو بايرن ميونخ يحضرون التمرين.

تستعد ألمانيا لإعادة فتح جميع المتاجر والمدارس واستئناف كرة القدم في الدوري الألماني (البوندسليجا) هذا الشهر، وفقًا لمسودة اتفاقية وافقت عليها «أنجيلا ميركل». وبحسب موقع «ميرور» ومن المتوقع أن تحظى مسودة الاتفاقية بموافقة رسمية من برلين والولايات الألمانية و16 دولة اتحادية يوم الأربعاء، لكن في حال ارتفاع عدد الإصابات الجديدة بعد تخفيف القيود على الحياة العامة، فيجب إعادة فرض القيود المحلية على الفور، بالإضافة إلى فرض قيود على السفر من وإلى هذه المناطق.

ووفقاً لمسودة الوثيقة التي اطلعت عليها وكالة رويترز، ستقرر كل دولة الانفتاح التدريجي لمختلف جوانب الحياة العامة. وقالت المسودة إنهم سيحددون موعد فتح الجامعات والمطاعم والحانات والفنادق والمعارض التجارية وصالونات التجميل والمسارح واستوديوهات اللياقة البدنية ودور السينما في إطار مفاهيم معينة للنظافة والابتعاد، وستقرر الدول أيضًا الحد من الاتصال بين الناس.

سيعود التلاميذ إلى مدارس رياض الأطفال والمدارس الابتدائية اعتبارًا من الأسبوع المقبل، ويمكن إعادة فتح المطاعم اعتبارًا من يوم السبت ويمكن استئناف الدوري الألماني في وقت مبكر في 15 مايو مع خروج البلاد من إغلاق الفيروس التاجي، بينما عاد بعض التلاميذ الأكبر سناً إلى المدرسة هذا الأسبوع باتباع نهج مرحلي، وأعلنت ولاية بافاريا الجنوبية يوم الثلاثاء أنها ستعيد فتحها جزئيًا للسياحة في وقت لاحق من هذا الشهر، مع استئناف متاجر السوبر ماركت والحدائق والمطاعم والفنادق، وإن كان ذلك مع قيود.

وأضافت المسودة أنه يجب إعادة فتح المدارس تدريجياً لجميع التلاميذ، ويجب أن تبدأ الحضانات في رعاية المزيد من الأطفال اعتباراً من 11 مايو.
يأتى ذلك مع وجوب الحفاظ على قواعد التباعد الاجتماعي في المدارس والمكاتب والشركات والمحلات التجارية لمنع انتشار الفيروس، حيث سيتم تشجيع الألمان على الاستمرار في الحفاظ على مسافة آمنة من بعضهم البعض وارتداء الأقنعة في المتاجر ووسائل النقل العام.

حتى الآن، تم السماح فقط للمحلات الصغيرة باستئناف المبيعات. أعيد افتتاح محلات الحلاقة وصالونات الشعر هذا الأسبوع.
سيتم إعطاء الضوء الأخضر لاستئناف رياضات الهواة في الهواء الطلق، وكذلك كرة القدم المحترفة في القسمين الأول والثاني في ظل ظروف معينة.

من غير الواضح من المسودة متى ستبدأ مباريات الدوري الألماني أو متى سيسمح للمشجعين بحضور المباريات مرة أخرى.
تقول مسودة الوثيقة إن بداية المباريات يجب أن يسبقها أسبوعان من الحجر الصحي، ربما كمعسكر تدريبى، في حين استأنف لاعبو أندية مثل بايرن ميونيخ تدريبهم قبل أسابيع.

وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أن أحد القيود الرئيسية التي من المقرر أن تظل قائمة - على الأرجح لعدة أشهر - هو حظر التجمعات الكبيرة في المباريات الرياضية أو الأحداث الثقافية أو المهرجانات.
وبحسب النص، ستظل هذه الأحداث محظورة حتى 31 أغسطس على الأقل.

وقد تم الإشادة بألمانيا لمعالجتها تفشي مرض Covid-19 والتدابير التي ساهمت في انخفاض عدد القتلى من دول مثل المملكة المتحدة وإيطاليا وإسبانيا وفرنسا وبلجيكا.

من الجدير بالذكر أن ألمانيا، التي تم إغلاقها في مارس، كانت أكثر نجاحًا من الدول الأوروبية الكبيرة الأخرى في إبطاء انتشار الفيروس.
يأتي ذلك بعد أن سجلت ألمانيا ثامن أعلى حصيلة قتلى في العالم حتى صباح الأربعاء، بعد الولايات المتحدة (72،275) والمملكة المتحدة (29،427) وإيطاليا (29،315) وإسبانيا (25،613) وفرنسا (25،531).

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X