عروس سيدتي /الحب والرومانسية

كيف تجعلين علاقتك العاطفية تنجح في ظل التباعد الإجتماعي

كلنا سمعنا يوماً عن علاقات كانت تحصل دون رؤية الشريكين لبعضهما قبل الخطوبة أو الزواج، لكن اليوم وفي ظل التباعد الاجتماعي المفروض علينا أصبحت العلاقات العاطفية أكثر تعقيداً وصعوبة. فماذا عليك فعله كي تبقى علاقتك العاطفية ناجحة حتى في ظل التباعد الاجتماعي.

تابعي المزيد: كيفية التعامل مع الخطيب الرومانسي


تقويم مشترك

الشريك
الشريك


في ظل التباعد الاجتماعي أصبح من الصعب لقاء الشريك وتمضية الوقت معه، خاصة في حال كان يسكن بعيداً عن شريكته. وفي هذا الظرف عليكما أن تحددا تقويماً خاصاً بكما أي أن تحددا يومياً وقتاً خاصاً بكما للتحدث معاً أو حتى مشاركة بعض الألعاب الإلكترونية سوياً.


تقليد خاص بكما

الحب في زمن التباعد الإجتماعي
الحب في زمن التباعد الإجتماعي


لتغيير الجو نوعاً ما وخلق مسافة للتعبير عن مشاعركما ماذا لو قمتما بصنع مجلة أو رزنامة خاصة بكما تتحدثان فيها عن مشاعركما أو ملاحظات كل منكما عن الشريك، يمكن أن ترسلاها إلكترونياً أو تنتظرا موعد لقائكما.


خذا الأمور بإيجابية

الإيجابية
الإيجابية


لا بد أن تحولا الأمور السلبيةالتي تحطيكما في هذه الأحوال الصعبة إلى أمور إيجابية، فمثلاً لا ترسلي لشريكك رسائل نصية تسألين فيها متى سأراك؟طال الوقت كثيراً؟ بل أرسلي له أتشوق للحظة التي سنخرج فيها سوياً إلى المكان المحبب على قلبينا ونسترجع ذكرياتنا؟


تواعدا إلكترونياً

التواعد الكترونيا
التواعد الكترونيا


لا يعني التباعد الاجتماعي غيابكما كلياً عن بعضكما بل يمكنكما أن تحددا لقاءًغرامياً في يوم ما تختارانه وأن تتصلا ببعضكما وتتحدثا عن الأيام المقبلة والمشاريع المستقبلية.

تابعي المزيد: تصرفات رومانسية تُسعد زوجك

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X