بلس /أخبار

حملة إماراتية لدعم اللاجئين والنازحين في مواجهة كورونا

دعا الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، المبعوث الإنساني لمؤسسة القلب الكبير كافة أفراد المجتمع المحلي ومؤسساته وبشكل خاص مسؤولي ومديري الهيئات والدوائر الحكومية، إلى المشاركة في حملة مؤسسة القلب الكبير "دعمك لهم مسافة أمانهم" التي أطلقتها الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة القلب الكبير، المناصرة البارزة للأطفال اللاجئين لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، في بدايات شهر رمضان المبارك.

وتهدف الحملة إلى تنظيم عملية واسعة لجمع التبرعات المادية وأموال الزكاة، تحت شعار "دعمك لهم مسافة أمانهم"، والتي ستسهم في تعزيز الرعاية الصحية للاجئين والنازحين في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في تجمعات عدة للاجئين والنازحين تستدعي الدعم والرعاية، إلى جانب توفير التموين الغذائي للعمال والأسر من مختلف الجنسيات المقيمة داخل دولة الإمارات العربية المتحدة والمتأثرة بشكل مباشر أو غير مباشر من تداعيات انتشار الوباء.

وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي في مقطع الفيديو عبر تويتر: "في هذه اللحظات، يعاني الكثيرون من تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19). هناك من يبحث عن مساحة آمنة، وهناك من يبحث عن أساسيات الرعاية الصحية والغذاء. نعم، ربما التزمنا التباعد الجسدي، وربما تفصل بيننا بحار ومحيطات، وربما نحتفظ بمسافة بيننا وبين الآخرين من أجل الوقاية من المرض، ولكن بالدعم، سنعيد تعريف المسافات. وسنصل إلى اللاجئين والمحتاجين في كل مكان".

ولاقت دعوة الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي صدىً واسعاً لدى الدوائر والمؤسسات في الدولة، حيث انضم إلى جهود التعريف بالحملة ودعم مساعيها مسؤولون كبار في الإمارات.


X