اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تزوجت وهي مبتورة الذراعين والساقين وأنجبت أجمل طفلين

2 صور

لم تكن شابة أمريكية تم بتر ذراعيها الاثنين وساقيها نتيجة إصابتها بالتهاب السحايا، تتوقع أن تستمر حياتها كما ترغب، ولم تعتقد أبدًا أن تتزوج وتنجب طفلين ، فمن سيتزوجها بعدما أصبحت بهذه الحالة، لكن مفاجآت جميلة زانت تنتظرها لتعوضها عما فقدته.

رغم تعرضها لكارثة بعد إصابتها بالتهاب السحايا، وبتر ذراعيها وساقيها، إلا أن "إيريكا تامبريني" قابلت زوجها لوقا ووقع في حبها بعد سنة واحدة من البتر، وهي الآن أم لطفلين وتعيش حياتها بسعادة مع طفليها

وشاركت «إيريكا » معاناتها لتخبر غيرها من ذوي الاحتياجات الخاصة والأطراف الصناعية بألا ييأسوا أبدًا بسبب إعاقتهم وأنه لن يرغب أحد في الارتباط بهم.

وقالت: "كان من الصعب بالنسبة لي التكيف مع مظهري الجديد وكنت أحاول دائمًا تغطية أطرافي الصناعية ولكني الآن احتويتها تمامًا وأستطيع ارتداء السراويل القصيرة دون خجل. وفق صحيفة "مترو".

وتبلغ طفلتها لي 5 أعوام ومايكل 3 أعوام، وخشيت إيريكا ألا تستطيع حمل طفلتها الأولى بسبب بتر ذراعيها إلا أن زوجها ساعدها كثيرًا، وكان يتولى تغيير الحفاضات للطفلة.

وسريعًا تعلمت كل شئ حتى تغيير ملابس طفلتها بأسرع ما يمكن، وأبقت على وظيفتها بعد أن تغلبت على مخاوفها، وصارت حياتها طبيعية، وتعيش بسعادة مع زوجها وطفليها.