فن ومشاهير /أخبار المشاهير

براد بيت يعيد الدفء إلى علاقته بـ جينيفر إنيستون وإنجلينا جولي.. فمن ستفوز بقلبه مجدداً؟

براد بيت على علاقة طيبة ودافئة حاليا مع زوجتيه السابقتين جينيفر إنيستون وإنجلينا جولي
بعد مرور 20 عاماً على زواجهما و15عاماً على طلاقهما عادا للظهور معاً من جديد.
اعتبرت إنجلينا ظهور طليقها مع زوجته السابقة جينيفر علناً قلة إحترام لها.

ليس جديداً تطور علاقة نجم هوليوود الوسيم براد بيت  Brad Pett بطليقته الممثلة وسفيرة النوايا الحسنة للاجئين أنجلينا جولي في الأشهر الأخيرة ،وكشفت مصادر مقربة منهما ،أنهما يتصلان ببعضهما بشكل منتظم منذ فترة،وعاد الدفء إلى علاقتهما ببعضهما البعض من أجل إسعاد أطفالهما الستة البيولوجيين والمتبنين ،وهذا منح أسرتهما وأطفالهما إستقراراً وسعادة،خاصةً في فترة الحجر المنزلي،حيث كرسا كل وقتهما لأطفالهما الستة،واختار براد بيت قضاء فترة الحجر المنزلي في قصره الفاخر بلوس أنجلوس- ماليبو،القريب من قصر طليقته أنجلينا جولي.
ونجحت شيلوه في لم شمل والديها براد بيت "56 عاماً" وإنجلينا جولي"44 عاماً" يوم الأربعاء الماضي من خلال احتفالهما بعيد ميلادها، كما أوضحت المصادر بأن الأطفال يقضون أوقاتهم مع والديهما وهم سعداء للغاية.
لكن بعض الاحداث تثير غضب النجمة العالمية إنجلينا جولي خاصةً عندما علمت بمشاركة شيلوه لجينيفر إنيستون طليقة زوجها السابق براد بيت في مسلسلها الجديد،ويقال إنها منعت أطفالها الستة من لقاء ورؤية جنيفر أنيستون Jennifer Aniston تحت أي ظرف ،وعلى ما يبدو أن إنجلينا جولي خائفة من عودة العلاقة العاطفية بين طليقها براد وزوجته السابقة جينيفر إنستون رغم مرور 20 عاماً على زواجهما "تزوجا عام 2000"،و15 سنة على طلاقهما الذي تم عام 2005،بعد مرور فترة على حب براد بيت لإنجلينا جولي،وكانت إنجلينا جولي وراء طلاقهما الحقيقي.

تابعي المزيد:مفاجأة تهز هوليوود : هل عاد براد بيت وجينيفير أنيستون معاً من جديد

 


وحين كان براد وجينيفر معاً،كانا من أجمل وأشهر الثنائيات الأولى في هوليوود،واعترفت جينيفر إنستون بعد طلاقها عام 2005 بمقابلة مع مجلة "فانيتي فير" : إنها ليست نادمة على زواجها من براد بيت،لكنها قالت إنها كانت ستتعاطى مع زواجهما بشكل مختلف،لتحافظ على قوة حبهما وعلاقتهما ،وأضافت: كنت سآخذ إجازات أكثر،وتجنب العمل المكثف،والإستمتاع ببعضنا بتنويع البيئة التي نتواجد بها،كان هناك شيء ما يمنعها من فعل ذلك،كانت هي تعمل،أو هو يعمل.
وقالت بإنها أدركت بعد مرور فترة على تصوير براد بيت فيلمه "مستر ومسز سميث" مع إنجلينا جولي،أن قلبه لم يعد معها.
إضافة لإشاعات ارتباط النجم براد بيت بعلاقة عاطفية بالنجمة عليا شوكت،ونفت مصادر مقربة من براد بيت وعليا شوكت هذه الشائعة،وأكدت إنهما أصدقاء فقط ،وكل هذه العوائق تحول دون عودة المياه إلى مجاريها الطبيعية السابقة في علاقة انجلينا وبراد العاطفية.

تابعي المزيد: بالصور مصفف الشعر سام مكنايت يكشف سر تسريحة الأميرة ديانا التي أسرت قلوب الملايين


يشار إلى أن إنفصال براد بيت وجينيفر إنستون تم بهدوء عام 2005 دون تعقيدات كبرى كالذي حصل مع إنجلينا جولي،بسبب صراعهما على حضانة الأطفال الستة،ورغم الطلاق حافظ براد بيت على صداقته بجينيفر إنيستون لسنوات طويلة لكنهما لم يلتقيا أبداً على إنفراد في السنوات الماضية حتى تم طلاقه من إنجلينا جولي،وشوهد مع جينيفر إنيستون في مناسبة عامة في 2020،وملامح السعادة واضحة عليهما،ما جعل الكثير من معجبيهما يتمنون أن يلتم شملهما العاطفي مجدداً،ويعيدان إستئناف علاقتهما العاطفية .
ووصف البعض رد فعل إنجلينا جولي من ظهور طليقها براد بيت مع زوجته السابقة جينيفر إنستون في مناسبة عامة سعيدين معاً كالماضي هذا العام بأنه قلة إحترام لها.
وتسائلت العديد من وسائل الإعلام الأمريكية والعالمية في النهاية، عن الكفة التي سيميل إليها براد بيت في نهاية المطاف،ومن التي ستفوز بقلبه وبه مجدداً للمرة الثانية: إنجلينا جولي أو جينيفر إنيستون أو إمرأة ثالثة مجهولة ستتضح هويتها في الأسابيع والأشهر المقبلة؟

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X