أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ضبط 936 مخالفاً لتعليمات الدخول إلى المشاعر المقدسة

صور بثتها وكالة الأنباء الفرنسية لموسمي حج 2019 و2020
صور بثتها وكالة الأنباء الفرنسية لموسمي حج 2019 و2020

بدأ الحجاج الوقوف على صعيد جبل عرفات بعد اكتمال وصول جميع دفعات الحج إلى مقر عزلهم الصحي في مكة المكرمة، الثلاثاء، حيث كانت الدفعة الأخيرة من العسكريين والممارسين الصحيين السعوديين الذين أصيبوا بفيروس "كورونا المستجد" وتعافوا منه.
وفي هذا السياق، أعلنت قيادة قوات أمن الحج، صباح اليوم الخميس، ضبط 936 مخالفاً لتعليمات الدخول إلى المشاعر المقدسة.
حيث أوضح المتحدث الرسمي لقيادة قوات أمن الحج، أنه "إشارةً للأمر الملكي القاضي بالموافقة على الأحكام والعقوبات الخاصة بمخالفي الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وما سبق إعلانه من تعليمات خاصة بضمان الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة لمواجهة الجائحة المتعلقة بموسم حج هذا العام 1441هـ، وما تقرَّر من إقامة الحج بأعداد محدودة تحقيقاً لمقاصد الشريعة الإسلامية في حماية النفس البشرية وتطبيق الأنظمة في حق كل مَن يخالف تعليمات منع الدخول إلى المسجد الحرام والمشاعر المقدسة بلا تصريح، فقد تم حتى نهاية يوم 8 من ذي الحجة ضبط 936 مخالفاً لتعليمات الدخول إلى المشاعر المقدسة، وجرى اتخاذ الإجراءات النظامية في حقهم".
وأهاب المتحدث الرسمي بكافة المواطنين والمقيمين الالتزام بتعليمات الحج، مؤكداً أن رجال الأمن يفرضون طوقاً أمنياً محكماً على المشاعر المقدسة لتنفيذ التعليمات وضبط المخالفين.
وفي ظل استمرار الأعمال الأمنية مع بدء المناسك، وتشديد الإجراءات، وتطبيق الاحترازات الوقائية من فيروس كورونا، قال الفريق خالد الحربي، مدير الأمن العام رئيس اللجنة الأمنية في الحج: إن "لدى السعودية الجاهزية التامة، والخبرة الكافية التي تمكِّنها من إدارة أي حالة، وليس لديها أي هاجس أمني بخصوص التقلبات الجوية، والخطر الوحيد الذي نعمل عليه هذا العام هو خطر الجائحة وكيف نؤمِّن سلامة الحجاج لأداء الشعيرة بكل يسر وسهولة".
وأضاف الحربي "السعودية من أكثر الدول التي لديها المعرفة في إدارة الحشود وتحقيق سلامتهم، وهي إدارة الحشود في أكبر تجمع، ولن يكون هناك تجمع، حاضراً ولا مستقبلاً، مثل تجمع الحج، لأن الحجاج يجتمعون على هدف واحد في يوم واحد وفي ساعات محددة".
وكانت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي قد أنهت وضع مسارات افتراضية بالملصقات الأرضية المؤقتة في منطقة صحن المطاف والممرات ومداخل الأبواب ضمن الخطة الاحترازية المتعلقة بحج هذا العام، وهيَّأت كافة ساحات ومرافق المسجد الحرام بالملصقات الأرضية المؤقتة، التي تهدف إلى تنظيم مسارات دخول الحجاج وأداء مناسكهم لتضمن من خلالها تطبيق التباعد الاجتماعي بين الأفواج، بالتنسيق والتعاون مع وزارة الحج والعمرة والقيادات الأمنية.
بينما جهزت وكالة الشؤون الفنية والخدمية، ممثَّلةً في إدارة خدمات التنقل بالمسجد الحرام، 660 عربة كهربائية مع العربات اليدوية لحجاج مكة المكرمة، مع حرصها على تقديم خدماتها في ظل تطبيق الإجراءات الاحترازية، حفاظاً على سلامتهم. وستقدم الرئاسة سجادة صلاة لكل حاج مغلقة ومعقمة ومُعدَّة للاستخدام الواحد.
من جانب آخر، وافق الملك سلمان بن عبدالعزيز على تكليف الشيخ عبدالله بن سليمان المنيع، عضو هيئة كبار العلماء والمستشار في الديوان الملكي، بإلقاء خطبة يوم عرفة لحج هذا العام، وفقاً لما أعلنته أمس الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X