سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

كيف نعلّم الطفل الرسم؟

"أبني سيكون رساماً في المستقبل"، عبارة قد تقولها الأمهات أو الآباء، عند تتبع موهبة الطفل واكتشافها في الرسم، وعندها يتوجب عليكم التدخل، لصقل هذه الموهبة، كيف يكون ذلك، في هذا التحقيق يعرفنا الرسام التشكيلي السعودي، جابر بن عمر الفاهمي، على طرق تعليم الرسم للأطفال، والتي تعتمد على مرحلة التطور التي يمرون بها، وبالطبع يختلف كل طفل عن الآخر.


الطفل قبل دخول المدرسة

1 - تبدأ مهمتك من إهداء الطفل الصغير الكتب المصورة والكراسات الصغيرة وعلبة الألوان الجاذبة، ليتعلم رسم الأشكال وأسماءها ويبدأ تقليدها بمخربشاته البدائية، وفي هذه المرحلة سيستهويه رسم الوجوه. أو ما يسمى بمرحلة ما قبل التخطيط
2 – العب مع طفلك في هذه السن، لعبة الملصقات، التي نضعها على الجسد، لتكوين مجموعة من الكائنات والأشياء الملصقة، وهذه الملصقات ستثير فيه شغف التقليد لرسمها.
3 - نرسم وجوهًا بسيطة، ثم نشرح له ما تفعله الابتسامة بنا، وكيف نداوي الوجه الحزين وكيف يختلف الشعر المجعّد عن الأملس، حسب الجنسيات والعرقيات، نرسم معه الأشجار والزهور والعشب والمنزل والحيوانات. وبالتالي علينا تقبل رسوم عفويته فهي تكاد تكون تميل الى الرمزية والشفافية والحذف والمبالغة
4 – نقرأ له القصص، ثم نطلب منه رسم القصة في قالب حسي وإذا أعجبته يقوم برسمها حسب انفعالاته وعلينا تقبل تلك الرموز سواء كانت منتظمة أو غير منتظمة

الطفل في مرحلة المدرسة

1 – سيتمكن في هذه المرحلة من إنشاء صور معقدة، وسيتحكم في حركة يديه (يرسم أشكال دقيقة)، ويعبر عن رغبته في رسم كيف تبدو الأشياء، فعندئذ يكون الطفل مستعدًا لبدء تعلم الرسم بشكل ما قبل الواقعي.
2– نحاول أن تكون واقعيين ومشجعين له في طريقة النقد وتشجعيه ليعيد ما رسم، كي لا نتسبب له في ردة فعل غير مرغوبة وسلبية، مع العلم أن بعض الأطفال قد يتركون الرسم بعد سماع التعليقات القاسية والمحرجة.
3 - من الممكن أيضاً تشغيل موسيقى رائعة وهادئة وهو يرسم، وسنلاحظ بعد عدة محاولات كيف تنطلق ريشته ليعبر عن إحساسه بشكل أوضح.
4 - عند قضاء بعض الوقت في الرسم مع الطفل، نلتقط الصور التذكارية لجلسات الرسم، و يمكن أن نسأله عندما يكبر ويرى الصور: "هل تتذكر شعورك في تلك الفترة"؟ فلنجعل الرسم كوسيلة للتعبير.
5 – ندع الطفل يطلع على البرامج التعليمية على الإنترنت والقيام بتعلم الرسم الرقمي وإجراء تمارين رسم عملية، ما يجعل تجربة الطفل أكثر متعة. اسمح لطفلك بالتركيز على اهتماماته - وشخصيات الرسوم المتحركة أو حتى الشخصيات الخيالية، بدلاً من التمارين التقليدية الصارمة.

كيف تساعدون أطفالكم على تعلم الرسم؟

أولاً- يجب عليك أن تتعلم أنت كيف تحبب الطفل في فن الرسم

تعرف على بعض قواعد الرسم الأساسية. مثلاً: الأبعاد، بين السماء والأرض، والفرق بين رسم منزل مربع به نوافذ مكونة من 4 مربعات ومدخنة ورسم الشكل "الحقيقي" للمنزل إذا أدركت ذلك ستكون تجربتك متمكنة لتعليم طفلك. إن تعلم الرسم يتعلق بالرؤية أكثر من التركيز على عمل العلامات على الورق.

ثانياً: ألحقه ببعض دروس الرسم للمبتدئين

إذا لاحظت أن موهبة طفلك تبشر فعلاً بأن يستمر ويصبح رساماً في المستقبل، فعليك أن تلحقه بمركز لتعلم الرسم في مركز الفنون قريب من بيتك. واقرأ كتباً لمؤلفين كبار عن الرسم مثل كتاب "الرسم على الجانب الأيمن من الدماغ"، كتاب "كيف تستطيع أن ترسم خلال 30 يوماً"؟ أو "كيف نرسم الوجوه خطوة خطوة".

ثالثاً: لا تتوقع نتائج فورية

عملية تعلم الرسم هي عملية طويلة وغالبًا ما يتم قياسها بالسنوات، اعتمادًا على المهارات الحركية الدقيقة للطفل وتطوره المعرفي ونشاطه الزائد. فدفع الطفل بسرعة كبيرة لن يؤدي إلا إلى الملل والإحساس بالضغط لك,وله، فلنقوم برعايته، كما نشرف على زهور المنزل، أي برفق.

رابعاً: علينا أن نتعلم الاستماع لوجهة نظره

أي نكون إيجابيين دائمًا وننظر بعمق إلى رسوماته، ونتجنب تصحيح "الأخطاء" بل نقدم الاقتراحات التي نرى أنه يجب تحسينها.

خامساً: لا تحاول السيطرة على طفلك

يعتبر الفن أحد مجالات الحرية الحقيقية للأطفال، لذا نحرص على تقديم الاحتمالات بدلاً من فرض القواعد. فعندما يكون الطفل سعيدًا بما أنجزه، نشاركه سعادته. وإذا شعر الطفل بأن الرسم غير ناجح، نناقش معه سبب عدم تحقيقه لأهدافه، ونبحث عن بعض الإيجابيات التي يجب مدحها، والأشياء التي يمكن التعلم منها.

سادساً: لا تظهر ضعفك

شجع طفلك على إضافة التفاصيل بنفسه. ثم قوم بتسمية الألوان، واستخدام ألوان كأقلام الرصاص الأرجوانية والفيروزية والقرمزية. ولا نعتذر أبدًا عن افتقارنا إلى الموهبة حيث يعتقد طفلك الصغير أنك عبقري.

سابعاً: تذكر أن الفن يدور حول الإحساس والرؤية

اسأل طفلك عما يرغب برسمه. واطرح عليه بعض الاحتمالات مثل:"الحصان" ومن هنا ابدأ بالتفاصيل، كم عدد الأرجل التي يمتلكها؟ أربعة؟ إذا رسمها، من يركب الحصان؟ هل لديه سرج؟ وإذا طلب المساعدة، فحدد له علامات سريعة وحيوية. مثل خطوط متموجة بطيئة للمياه ... وتذكر أن الفن يدور حول الإحساس والرؤية.

أسئلة اطرحوها على أطفالكم أثناء حصص الرسم

ما هو شعورك حيال صورتك؟
ما الذي يعجبك في هذا اللون؟
هل تحب استخدام الفرشاة الكبيرة أم الصغيرة؟
أخبرني عن هذه الأشكال؟
من يشبه هذا الوجه؟

تعليقات نقولها في حصص الرسم


أنا أحب هذه الخطوط المتعرجة والحلزونية.
هذه الألوان زاهية وعميقة للغاية.
هذا التعبير في الرسم مثير للاهتمام.
رسمك يذكرني بأسلوب فنان رأيت لوحاته في المعرض.
يا له من اهتمام ممتاز بالتفاصيل.
لقد لاحظت الموضوع جيداً.
هذا هو النهج المبدع للغاية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X