أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أب يقيد ابنه بسلسلة حديدية في شرفة المنزل

تعبيرية
طفل

بكاء مستمر، وصرخات متواصلة لطفل عمره 10 سنوات، لفتت انتباه المارة في أحد الشوارع بمدينة الشروق، شرق العاصمة القاهرة، الطفل الباكي كان في حالة انهيار، وهو مقيد بسلسلة حديدية داخل شرفة شقة سكنية بعقار مكون من 5 طوابق.


لم يتمكن المارة من إنقاذ الطفل؛ بسبب غلق باب شقته من الداخل ووجوده بمفرده، فتم إبلاغ أجهزة الأمن، فانتقلت قوة أمنية إلى مكان البلاغ، وبكسر باب الشقة كانت المفاجأة؛ بأن الطفل ينفذ وصلة عقاب من جانب الأب، الذي اعتاد على تقييده يومياً بالسلسلة، وتركه داخل شرفة المنزل قبل أن يذهب إلى عمله.


المأساة انتهت بالقبض على الأب «م. ك»، 45 سنة، وبسؤاله برر جريمته بأنه لجأ إلى تلك الوسيلة؛ بزعم تأديب نجله الذي يتسبب في إتلاف محتويات المنزل ومتعلقاته الشخصية، وفي آخر مرة تسبب الطفل في حرق ملابسه أثناء اللعب بـ«ولاعة»، وأنه لجأ إلى تقييده بالسلاسل؛ حتى يحمي الطفل من إيذاء نفسه أو إحداث تلفيات بالمنزل.


اقتادت المباحث المتهم إلى جهة أمنية، وتحرر محضر بالواقعة، وأحيل إلى النيابة العامة المصرية، التي نسبت إليه تهمة إلحاق الضرر بنجله، وسوء معاملته، وخضع المتهم أمام النيابة قرابة 4 ساعات، حكى فيها تفاصيل الواقعة، وأن نجله «علي» يقيم معه، بعدما انفصل الأب عن والدته منذ 3 سنوات.


مصادر أمنية تحدثت عن تفاصيل الواقعة لـ«سيدتي» بأن الأجهزة الأمنية تمكنت من تحديد موقع طفل كان يستغيث من شرفة إحدى الشقق السكنية بمنطقة الشروق، وبالانتقال تبين أن الطفل يبلغ من العمر 10 سنوات، ومقيد بسلسلة حديدية، وقفل مغلق بقدمه اليمنى في الشرفة.


وتداول رواد موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» مقطع فيديو يتضمن استغاثة أحد الأطفال من شرفة إحدى الشقق السكنية بمنطقة الشروق بالقاهرة، وألقت قوات الأمن القبض على والد الطفل، والذي علل قيامه بذلك؛ لقيام نجله بإشعال النيران بملابسه، وخشية افتعاله أفعالاً مماثلة لحين عودته من عمله، فجرى اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X