أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

اختفاء ومقتل الطفلة نعيمة يشعل غضب مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب

تدوينة الفنان باسو
تدوينة الفنانة سعيدة شرف
تدوينة الفنان حاتم عمور
تدوينة الفنانة نورة الصقلي

عبر مجموعة من نشطاء الفيسبوك عن غضبهم إثر العثور على جثة طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات، اختفت من بيت عائلتها منذ أزيد من شهر بمدينة زاكورة جنوب المغرب.

وقد تم العثور على جثة الطفلة متحللة بعدما وجدها راعي غنم بأحد الجبال القريبة من مكان سكنها، وتم التعرف عليها من خلال الملابس وشعرها، قبل أن تحل السلطات المحلية بالمكان.

وسبق أن خرج والد الطفلة المختفية في فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، قال إنها كانت برفقة أختها يوم 17 أغسطس المنصرم على الساعة التاسعة والنصف صباحا، وفي غفلة منها اختفت عن الأنظار دون أن تجد لها أثرا ، مؤكدا أنه تواصل مع رجال الأمن، الذين قاموا بدورية للبحث لم تسفر عن نتائج.

تضامن المشاهير

واعتذرت الفنانة المغربية نورة الصقلي في منشور تقاسمته مع متابعي حسابها على تطبيق الصور والفيديوهات" الانستغرام"، للطفلة نعيمة، قائلة :"معذرة أيها الملاك الطاهر معذرة نعيمة معذرة لأننا غافلون عن حمايتك معذرة لأننا منشغلون للحديث عنك".

وختمت تدوينتها قائلة :"قصتك ليست براقة كفاية لتسرق انتباهنا، معذرة لنذالتنا، معذرة لجبننا، معذرة لإنسانيتنا الباهتة، اعتذر من روحك الطاهرة باسم الإنسانية والمسؤولية ".

وعلق الكوميدي المغربي محمد باسو، على الواقعة التي خلفت صدمة وسط المغاربة، قائلا في منشور تقاسمه مع متابعي حسابه على تطبيق الصور والفيديوهات "الانستغرام": "جريمة أخرى يهتز لها الجنوب الشرقي للمملكة "زاكورة" بالضبط بمدشر" أكدز"، الطفلة نعيمة خمس سنوات غابت لمدة شهر الكل بحث عنها وكان عدنا أمل أن نجد الطفلة، واليوم ثم العثور على جثثها مقتولة بأحد الجبال بالقرب من المدشر التي تقطن فيه الراحلة ،طبعا نعيمة سوف لن تحرك أي لأنها ابنة الهامش".

من جهتها، قالت الفنانة سعيدة شرف في تدوينة عبر ستوري حسابها على "انستغرام" أرفقتها بصورة للطفلة نعيمة: "لا حول ولا قوة إلا بالله، ما ذنب هذه الطفلة البريئة أن تغتصب وتقتل إلى متى سنظل ساكتين، نحن نطالب بإعدم كل مغتصب وصلبه ليكون عبرة للعالمين".

الفنان حاتم عمور شارك صورة الراحلة وعلق عليها بتدوينة جاء فيها:" إنا لله وإنا إليه راجعون".

بحث قضائي

وكانت النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بورزازات،أعلنت أمس الأحد، أنه تم العثور على بقايا عظام بشرية صغيرة الحجم وبعض الملابس بأحد الجبال نواحي مدينة ورزازات وتم فتح بحث قضائي من أجل إجراء خبرة جينية عليها.

وأضاف البيان أنه "على ضوء هذه المعطيات تم فتح بحث قضائي دقيق تحت إشراف هذه النيابة العامة، وذلك من أجل إجراء خبرة جينية على العظام البشرية لمعرفة الحمض النووي ولتحديد أسباب الوفاة، والقيام بالتحريات اللازمة لمعرفة ظروف وملابسات هذه الواقعة".

وأشار المصدر ذاته إلى أن "النيابة العامة سوف تخبر الرأي العام بكل مستجد حول هذه الواقعة".
وأثار موضوع الطفلة نعيمة الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث استنكر العديد من المدونين الحادث، خاصة أن الطفلة غابت عن عائلتها لأزيد من شهر، دون أن تستطيع السلطات المعنية الوصول إليها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X