أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

واقعة مأساوية ..عريس يضرب عروسه في حفل الزفاف حتى الموت

في واقعة مأساوية،أقدم عريس ضرب عروسه بدون رحمة في حفل زفافها حتى الموت ،بعد أن انتابته نوبة غضب مفاجئة بسبب "الغيرة"

وبحسب تقرير لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية ،سلط الضوء على تفاصيل الجريمة المروعة، موضحًا أن العروس الروسية " أوكسانا بولودينتسيفا" البالغة من العمر 36 عمماً ، كان لديها اعتقاد بأن في إمكانها "ترويض" وإصلاح عريسها "ستيبان دولجيخ"، 33 عامًا والذي سبق إدانته بالقتل والسرقة.

وأفاد شهود بأن الجاني بدأ الاعتداء على عروسه بالضرب إثر شعوره بالغيرة من أحد ضيوف حفل زفافهما، الذي أقيم بمنزل خاص، حيث اتهمها آنذاك بالتصرف بطريقة غير صحيحة.

تابعي المزيد: أُجبرت على الزواج من جارها فقتلته بعد 60 يومًا

وقال أحد المحققين المسئولين عن القضية، ويُدعى "كيريل بتروشين"،  إن الجاني شرع في توجيه لكمات وركلات للضحية خارج المنزل، ثم واصل الاعتداء عليها بالضرب داخل مقر إقامة حفل زفافهما، حيث أمسكها من شعرها وانهال عليها بالضرب ودفعها إلى الشارع دون أن يتوقف عن توجيه ضربات لها في جسدها ورأسها؛ وعندما فقدت وعيها وبدت وكأنها جثة هامدة، ألقى بها في منطقة قريبة.

وحدث كل ذلك أمام الضيوف الذين تملكهم الخوف ومنعهم من التدخل لإنقاذ العروس، لكنهم اتصلوا بالنجدة، وتم إلقاء القبض على الجاني في موقع الحادث، واعترف بارتكابه جريمة القتل.

وأوضح "بتروشين" أن الجاني كان في حالة سكر وبسبب شعوره بالغيرة أصبح سلوكه عدائيًا تجاه زوجته، وانتهى الوضع بصورة مأساوية بالنسبة إليها.

ووفقًا للشرطة المحلية، فإن الضحية كانت قد تعرفت على الجاني أثناء تواجده بالسجن بعد إدانته في جرائم سابقة، واعتقدت أن بإمكانها المساعدة في تقويمه وإصلاحه.

واقيم حفل الزفاف المشؤوم في قرية "بروكودسكوي" بمنطقة "سيبيريا" الروسية، وقد احتجزت السلطات الجاني بتهمة ضرب زوجته حتى الموت.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X