أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ناطحة سحاب مرجانية تحت الماء بارتفاع 1640 قدمًا

مبنى إمباير ستيت
ساحل كوينزلاند، أستراليا
الشعب المرجانية الشاهقة

اكتشف العلماء شعاباً مرجانية شاهقة الطول قبالة ساحل كوينزلاند أستراليا، يبلغ ارتفاعها حوالي نصف كيلومتر؛ أي أطول من مبنى إمباير ستيت بنيويورك؛ ليصبح هذا الاكتشاف الأول منذ أكثر من 120 عاماً. وبحسب موقع «ميرور» اكتشف فريق من معهد شميت للمحيطات بأستراليا، الشعاب المرجانية في الحاجز المرجاني العظيم «هو أكبر نظام للشعاب المرجانية في العالم، ويتألف من أكثر من 2900 من الشعاب المرجانية الفردية، و900 جزيرة تمتد لأكثر من 2300 كيلومتر على مساحة تبلغ حوالى 344،400 كيلومتر مربع، تقع الشعاب المرجانية في بحر المرجان، قبالة ساحل كوينزلاند منطقة كيب يورك، أستراليا»، وباستخدام الخرائط تحت الماء، وجد العلماء الشعاب المرجانية في قاع البحر، قبل استخدام الروبوتات تحت الماء لاستكشاف الشعاب المرجانية.


يبلغ عرض قاعدة الشعاب المرجانية 1.5 كيلومتر، وترتفع 500 متر إلى أعمق عمق لها؛ أي 40 متراً فقط تحت سطح البحر.


قالت «ويندى شميدت» المؤسس المشارك لمعهد شميدت للمحيطات: «هذا الاكتشاف غير المتوقع، يؤكد أننا مستمرون في العثور على هياكل مجهولة وأنواع جديدة في محيطنا، بفضل التقنيات الجديدة التي تعمل بأعيننا وآذاننا وأيدينا في أعماق المحيط، لدينا القدرة على الاستكشاف كما لم يحدث من قبل».


«مناظر المحيطات الجديدة تنفتح علينا، وتكشف عن النظم البيئية وأشكال الحياة المتنوعة التي تشاركنا الكوكب».


تُعد هذه الشعب المرجانية واحدة من ثماني شعاب مرجانية طويلة أخرى في المنطقة، والتي تم رسم خرائط لها منذ أواخر القرن التاسع عشر.


يسلط هذا الاكتشاف الضوء على مقدار ما لايزال يتعين معرفته عن محيطات الأرض؛ وفقاً للدكتورة «جيوتيكا فيرماني» المدير التنفيذي لمعهد شميت أوشن.


وأضافت: «إن العثور على شعاب مرجانية جديدة يبلغ ارتفاعها نصف كيلومتر في منطقة كيب يورك البحرية في الحاجز المرجاني العظيم المعروف جيداً، يظهر مدى غموض العالم وراء خطنا الساحلي، سيتم استخدام هذا المزيج القوي من بيانات الخرائط والصور تحت الماء؛ لفهم هذه الشعاب المرجانية الجديدة ودورها داخل منطقة التراث العالمي الرائعة للحاجز المرجاني العظيم».

مواضيع ممكن أن تعجبك

X