أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أبوان يتركان رضيعتهما خارج المنزل لتموت وسط الصقيع ..والسبب مؤلم

في جريمة  مروعة هزت مشاعر البريطانيين ، ترك أبوان طفلتهما البالغة من العمر شهرين داخل حقل لتموت وحيدة في الصقيع أو تأكلها الحيوانات الشاردة ، فقط لأنهما لم يرغبا في الإنجاب ولم يحبانها..

وقضت محكمة بريطانية بسجن  الأم «مونيكا آدامز» 22 عامًا، ووالد الطفلة «آدمز فريزون» 37 عامًا، لمدة عامين ونصف في وقت سابق من هذا الأسبوع بسبب وفاة الرضيعة «جليسا» في كينوشا بـ ويسكونسن.

بالإضافة إلى إكمال الأب 5 سنوات من المراقبة الممتدة عند إطلاق سراحه، كما حكمت المحكمة على والدة جليسا، بالسجن 9 أشهر، بالإضافة إلى 4 سنوات تحت المراقبة.

تابعي المزيد: تركت طفلتها لصديقتها فأكلت قطعة حشيش وماتت

وأظهرت صورة مؤلمة التقطت قبل يومين من اختفاء الفتاة الصغيرة أنها تنام بهدوء في زي وردي كالملائكة، وقد تم الإبلاغ عن اختفائها في أغسطس الماضي.

وأخبرت إحدى الأقارب والتي كانت ترعى الطفلة المحققين أن الوالدين "لم يحبا طفلتهما أبدًا'، حسبما أفاد موقع فوكس6.

وتم القبض على الأبوين المهملين في وقت لاحق، حيث أخبر فريزون المحققين أين تركوا جثة طفلتهما، و تم توجيه تهم القتل العمد إليهما.

وكان عدد من المواطنين البريطانيين نظموا وقفة احتجاجية في المكان الذي يُعتقد أنه تم التخلي عن جليسة فيه بعد الإبلاغ عن فقدها. وطالبو بمحاكمة الأبوين  ومعاقبتهما جراء فعلتهما الشنيعة

وقال القس كورنيل أندرسون : 'نحن هنا اليوم فقط لنجعل العالم يعرف أننا نقف بجانب هذه الفتاة الصغيرة.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

X