أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

اكتشاف أكبر قطع الماس تزن 988 قيراطاً في بوتسوانا

تم اكتشاف ماسة خام بوزن 998 قيراطاً في بوتسوانا في منجم كاروي للماس الذي تملكه وتشغله شركة لوكارا دايموند، وهي شركة تعدين متخصصة في استخراج الماس الكبير. يمكن أن تكون رابع أكبر ماسة ذات جودة عالية يتم اكتشافها على الإطلاق وفقاً لـ«the gardien».
واستخرجت الماسة، التي يبلغ قياسها 67 × 49 × 45 ملم، في عملية التفريز المباشر للخام من منطقة في منجم مفتوح أدى مؤخراً إلى اكتشافات مجموعة من الماس تزن 273 و105 و83 و73 و69 قيراطاً.

ماسة ضخمة 

7180186-223989989.jpg
ماسة ضخمة 


واستثمر كل من إيرا توماس وكاثرين ماكليود سيلتزر اللذان أسسا شركة لوكارا دياموند، في معدات وتكنولوجيا غير مختبرة لمنجم كاروي المصمم خصيصاً لاكتشاف ماسات كبيرة بشكل استثنائي.
وتمثل الماسة التي يبلغ وزنها 998 قيراطاً الماسة الثانية التي يزيد وزنها على 500 قيراط، التي تم استخراجها من المنجم في عام 2020. وهاتان الماستان من بين 31 ماسة تزيد وزنها على 100 قيراط، مع 10 من تلك الماسات التي يزيد وزنها على 200 قيراط، أنتجها المنجم هذا العام.
أكبر مجموعتين هما «سيثونيا» التي تزن 549 قيراطاً، وأحدث اكتشاف بوزن 998 قيراطاً، التي لم تتم تسميتها بعد.
وتعمل شركة لوكارا دياموند مع «HB Antwerp»، المتخصصة عالية الجودة في قص وتلميع الألماس، لتقييم الخطوات التالية في تعظيم قيمة الأحجار الكبيرة النادرة.
قال توماس أحد مؤسسي شركة لوكارا في بيان «إن استعادة ما يزيد على 500 قيراط من الألماس في 10 أشهر إلى جانب العديد من أحجار الماس الأخرى عالية الجودة عبر جميع نطاقات الأحجام؛ هي شهادة على الجانب الفريد للمورد في «Karowe» وقدرة المنجم على استعادة هذه الماسات الكبيرة والنادرة، استمرت العمليات في «Karowe» حتى عام 2020، وقد قُوبلت التحديات التشغيلية، بسبب قيود «Covid-19»، باحترافية من قِبل الفريق. نتطلع إلى نهاية آمنة حتى عام 2020 واستمرار النجاح في «Karowe»؛ حيث نظل نركز على عمليات قوية لضمان أقصى أداء للموارد».

منجم الماس 

7180196-125002009.png
اكتشافات مذهلة


يتمتع «Lucara» ومنجم «Karowe» بسجل حافل غير مسبوق في اكتشاف الماس الكبير بشكل استثنائي الذي يعود تاريخه إلى ما لا يقل عن خمس سنوات. تشمل الاكتشافات:
* «Sewelô» التي تزن 1.758 قيراطاً في أبريل 2019. وهي ثاني أكبر ماسة خام بجودة الأحجار الكريمة يتم اكتشافها على الإطلاق. تم شراء الحجر من قِبل العلامة التجارية الفرنسية الفاخرة Louis Vuitton، التي تعمل مع «HB Antwerp» لتلميع الماس وقطعه.
* «Lesedi La Rona» التي يبلغ وزنها 1.109 قراريط في نوفمبر 2015. تم شراؤها في سبتمبر 2017 بواسطة صائغ الألماس الشهير «Laurence Graff.
أكبر الماس بجودة الأحجار الكريمة في العالم تم اكتشافه على الإطلاق هو «Cullinan» الذي يبلغ وزنه 3.106 قراريط، الذي تم العثور عليه في جنوب إفريقيا في عام 1905.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X