اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ادعى اختطافه ليبتز والده بـ 300 ألف جنيه

تعبيرية
2 صور

لجأ طالب بالصف الثالث الثانوي إلى حيلة شيطانية لابتزاز والده في 300 ألف جنيه؛ فاتفق مع صديقيه على تنفيذ حيلته وادعى اختطافه على يد مجهولين بهدف خداع والده للحصول على مبلغ 300 ألف جنيه، ولكن أجهزة الأمن كشفت تفاصيل الحادث، وبينت أن المتهم استعان باثنين من أصدقائه فى المدرسة؛ لتنفيذ خطته.


أفادت التحريات أن الابن قال رواية كاذبة عن أن مجهولين اختطفوه وألقوا به في منطقة زراعية خوفاً من رجال المباحث، تبين من التحريات أن الأب قام بتوفير المبلغ، وبالتنسيق مع رجال المباحث ألقي القبض على المتهمين، وقال الأب في تحريات المباحث: «لم أعلم أن ابني كاذب، وبسبب صحبته السيئة ارتكب جريمة في حق نفسه وأسرته، وقام بالادعاء بالخطف بهدف الحصول على الفلوس»، وطالب بتنفيذ روح القانون مع الأطفال الذين أساءوا التفكير، بحسب أقواله.


قررت النيابة حجز الطالب وأصدقائه على ذمة التحريات، بعد توجيه تهمة البلاغ الكاذب لهم، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وكشفت عن أن والد الطالب «محمد. ن» 54 سنة، مقاول، استقبل اتصالاً هاتفياً من مجهول «آلو ابنك مخطوف وعاوزين فدية 300 ألف جنيه أو هندبحه» وتم إنهاء المكالمة؛ فتوجه المقاول إلى مركز شرطة ميت غمر، وقدم بلاغاً يفيد باختطاف نجله مقابل دفع فدية مالية لإطلاق سراحه، تم تشكيل فريق من رجال المباحث الجنائية بالمديرية، وخلال عمليات الفحص تم العثور على الطالب ملقى بأحد الطرق الزراعية القريبة من المركز، وبمناقشته قرر المجني عليه، الطالب بالصف الثالث الثانوي، أن مجهولين اختطفوه داخل «توك توك» وقاموا بتهديده بالقتل، ثم احتجزوه داخل شقة لا يعلم مكانها.


وأوضحت التحريات أنه بعد مرور يومين من العثور على الطالب المختطف، وردت معلومات لرئيس مباحث مركز ميت غمر، تفيد بأن الطالب اتفق مع زملائه باختلاق قصة وهمية بهدف الحصول على المال؛ فتم استدعاؤه مرة أخرى وبمناقشته اعترف بالواقعة، وألقى رجال المباحث القبض على زملاء الطالب المدعي الاختطاف، وبمناقشتهم أكدوا رواية البلاغ الكاذب.