أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

يوم الابتكار.. تكريم للمبدعين

أصبح الابتكار كلمة رنانة هذه الأيام، ويمثل مفهوماً مهماً يغير العالم باستمرار. في أي وقت تبتكر فيه فكرة جديدة أو منتجاً جديداً أو خدمة جديدة تعمل على تطوير التكنولوجيا الحديثة وتجد طرقاً جديدة للقيام بالأشياء، ..تبتكر الشركات في جميع أنحاء العالم باستمرار، وتخلق طرقاً جديدة لنا للتفاعل مع عالمنا وتجربته. واليوم 16 فبراير يحتفل العالم  ب ..يوم الابتكار؛ يوم المستكشفين الجريئين للأفكار الجديدة وما يغيره عملهم في مستقبلنا...عن تفاصيل هذا اليوم يدور التقرير التالي وحسب ما ورد في صحيفة the sun البريطانية.

 

الابتكار هو اختراع طريقة جديدة

الابتكار يعني ترجمة فكرة أو اختراع إلى سلعة أو خدمة


يتم الاحتفال بيوم الابتكار في 16 فبراير من كل عام. الابتكار هو عملية ترجمة فكرة أو اختراع إلى سلعة أو خدمة تخلق قيمة سيدفع العملاء مقابلها. إنه عمل لاختراع طريقة جديدة، منتج، فكرة وما إلى ذلك. يعتبر الابتكار أحد المصطلحات المستخدمة بكثرة في هذا الجيل. في يوم الابتكار، يجتمع المبتكرون الشباب وقادة الأعمال معاً للاحتفال بالتغيير في صناعتهم الخاصة والبحث عن حلول لتحديات الغد. في عصر يتزايد فيه التعقيد والمسابقات، يجب أن يكون لدى العلماء منصة للعمل وجهاً لوجه والتطلع إلى ما وراء ذلك لحل المشكلات. لذا فإن هذا اليوم يخلق فرصة للعلماء للقاء مجموعات أقرانهم ومناقشتها. لا يتم استخدام هذا المصطلح دائماً بشكل احترافي، حتى عندما يكون لدى المرء مشكلة ويفكر في حل، فإنه يخضع لعملية الاختراع.


تاريخ يوم الابتكار

كل خطوة  واختراع جديد..تستند إلى مبتكري الماضي


يتحد معهد تاريخ العلوم بالتعاون مع جمعية الصناعة الكيميائية معاً لاستضافة يوم الابتكار. تم إنشاء يوم الابتكار للمساعدة في جذب الانتباه إلى أولئك الذين لم يكونوا ينتجون التكنولوجيا فحسب، بل أولئك الذين كانوا يسعون وراء ما يمكن فعله وما كان ممكناً.
تعرف هاتان المنظمتان أن كل اختراع جديد، وكل خطوة جديدة إلى الأمام، تستند إلى العمل الذي قام به مبتكرو الماضي.
الشركات التي تسعى لإيجاد فرص للحصول على أفكار رائعة من جميع أنحاء بنيتها التحتية. ما يميز هؤلاء المبتكرين هو أنهم ينظرون إلى المعرفة والتكنولوجيا الحالية ويرون ما وراء تطبيقاتهم الحالية. مع تغيير المجتمع لاستخدام التكنولوجيا يتغير معها، حتى التكنولوجيا الموجودة.


المبتكرون يفكرون خارج الصندوق

تكريم40 مبتكرا صغيرا في يوم الابتكار

هذا يعني أن المبتكرين بحاجة إلى أن يكونوا قادرين على فهم ليس فقط السياق الحالي الذي توجد فيه التكنولوجيا، ولكن الآثار المستقبلية لتلك التكنولوجيا. من هذا الفهم، يمكنهم تطوير تقنية جديدة تناسب بشكل أفضل الاستخدامات التي نضع التكنولوجيا القديمة عليها. يمكن أن يلهم هذا الفهم أيضاً أشكالاً جديدة من التكنولوجيا لم يتم أخذها في الاعتبار من قبل.
بينما يعمل المبتكرون، فإن الشيء الوحيد الضروري بالنسبة لهم هو التفكير خارج الصندوق والتطلع دائماً إلى الأمام. لهذا السبب تم إنشاء يوم الابتكار، لتمثيل وإلهام هؤلاء الأشخاص إلى مستويات أعلى.


كيف نحتفل بيوم الابتكار؟

احتفلي بيوم الابتكار..بقراءة ما تم إنجازه


هناك طريقتان رئيسيتان نقترحهما للاحتفال بهذه العطلة، وهي تبدأ بإخراج دفتر ملاحظات والتوصل إلى جميع أنواع الاختراعات المجنونة التي يمكن أن يستخدمها العالم. بعد ذلك، ابدأ في البحث عن أنواع الابتكارات التي ظهرت على العالم هذا العام في جميع المجالات المختلفة.
يتم إنشاء التقنيات الطبية التي تجد طرقاً جديدة لمكافحة الأمراض، والطابعات ثلاثية الأبعاد المستخدمة للتطبيقات الجديدة، وحتى الطرق المختلفة لإنتاج واستخدام الطاقة كل عام. احتفل بيوم الابتكار من خلال قراءة ما تم إنجازه وإجراء التغييرات بنفسك.
في هذا اليوم، احتفل وشجع الأطفال والشباب على الإبداع والابتكار. انشر الصور وشارك بأفكارك على وسائل التواصل الاجتماعي حول اليوم باستخدام هاشتاغ #InnovationDay.

مواضيع ممكن أن تعجبك

المزيد من تحقيقات الساعة

X