بلس /أخبار

نور الرياض تشعل العاصمة السعودية بفنون الإضاءة التفاعلية

تنطلق خلال الفترة من 18 مارس الجاري حتى 3 إبريل المقبل احتفالية "نور الرياض"، على مدار 17 يوماً، وتشهد تقديم عروضٍ لأعمال فنية تفاعلية، تعتمد على الإضاءة في مواقع متعددة في العاصمة السعودية، بمشاركة كبار الفنانين في مجال فنون الإضاءة، ينتمون إلى أكثر من 20 دولة حول العالم، 40% منهم من الفنانين السعوديين.

وتشتمل احتفالية "نور الرياض" على 60 عملاً فنياً، تضم جميع أشكال فنون الضوء، من بينها أعمال تاريخية وهندسية وضوئية، ومنحوتات، وعروض للإضاءة، وعروض تفاعلية، وقطع حركية، وتركيبات وأعمال خارجية، وعدد من أشكال الفن الخفيف، يُتاح لسكان وزوار الرياض الاستمتاع بها عن قرب في مختلف أرجاء المدينة، مع تخصيص مركزين رئيسين للاحتفالية في كلٍّ من مركز الملك عبدالله المالي، ومركز الملك عبدالعزيز التاريخي في المربع.

نور الرياض

وتعدُّ احتفالية "نور الرياض" أولى فعاليات برنامج "الرياض آرت"، أحد مشروعات الرياض الأربعة الكبرى، التي أطلقها الملك سلمان بن عبدالعزيز في 19 مارس 2019، بمبادرة من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، بهدف تحويل مدينة الرياض إلى معرض فني مفتوح، يمزج بين الأصالة والمعاصرة.

وكانت الدكتورة منال الرويشد، رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية للفنون التشكيلية، قد صرَّحت لـ "العربية.نت" بالقول: "تستعد الجمعية للمشاركة في الاحتفالية الكبرى التي ستشهدها الرياض خلال الشهر الجاري، من خلال إقامة عديدٍ من الورش الفنية تحت إشراف متخصصين، إضافة إلى معرض ضوئي عالمي ضخم في المقر الرئيس بالعاصمة، يتضمن في فحواه عروضاً متنوعة، تضم أعمالاً فنية تفاعلية، تعتمد على الضوء والظل".

رؤية السعودية 2030

وأضافت "احتفالية نور الرياض تأتي في إطار حرص ولي العهد الأمير محمد بن سلمان على الارتقاء بمدينة الرياض لجعلها في مكانة ثقافية تليق بها بين مختلف عواصم العالم، وبما يتوافق مع أهداف رؤية السعودية 2030، وأننا في الجمعية نقدِّر هذه المسؤولية، حيث إننا نملك عديداً من الطاقات التي تتوافق مع هذا الحراك الفني العالمي، وسنعمد إلى تقديم المواهب السعودية الشابة ذات الطاقات الكبيرة التي ستثبت أهمية تقديم الإبداع الفني والحداثة في عالم الفن الضوئي بكل حرفية فنية تلبي الطموحات المبنية عليهم من قِبل القيادة الرشيدة".

X