اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

السعودية الأولى عربيا في مؤشر السعادة 2021

تزامنا مع يوم السعادة العالمي أشار تقرير سنوي صدر برعاية الأمم المتحدة عن تصدر السعودية لمؤشر السعادة عن عام 2021 كأسعد بلد عربي لتأتي في المركز 21 عالمياً، تليها الإمارات في المرتبة الثانية إقليمياً و27 على العالم، ثم البحرين التي صنفت في المركز 35.
ويركز تقرير هذا العام على آثار فيروس "كوفيد-19" على الأفراد حول العالم، ويهدف إلى شقين: الأول هو التركيز على التداعيات على جودة وهيكل حياة الأفراد، والثاني: وصف وتقييم كيفية تعامل الحكومات حول العالم مع الوباء.
وجاء التقرير مختلفا بعض الشيء، نظرًا لأن الباحثين لم يتمكنوا من إجراء مقابلات وجهًا لوجه في العديد من البلدان، فقد ركزوا على العلاقة بين الرفاهية وفيروس "كوفيد-19".

وتمكنت فنلندا، من المحافظة على لقب "أسعد بلد في العالم" للسنة الرابعة على التوالي، متقدمة على الدنمارك وسويسرا وأيسلندا، في تصنيف عكس تقدما مفاجئا لبلدان عدة على "مؤشر السعادة" خلال الجائحة.وتهيمن أوروبا بوضوح على تصنيف البلدان العشرة الأوائل على القائمة، والذي يضم أيضا هولندا والنرويج والسويد ولوكسمبورغ والنمسا، إضافة إلى بلد وحيد خارج القارة الأوروبية هو نيوزيلاندا.

وعلى الرغم من العام المليء بالتحديات، تحسن ترتيب الولايات المتحدة إلى المرتبة الرابعة عشر، بزيادة أربعة مستويات عن العام الماضي عندما احتلت المرتبة الثامنة عشرة، بينما تراجع ترتيب المملكة المتحدة من الثالث عشر إلى الثامن عشر.وقفزت ألمانيا من الترتيب السابع عشر إلى السابع هذا العام، واحتلت الصين المرتبة التاسعة عشرة في ترتيب هذا العام، في قفزة هائلة مقارنة مع ترتيب 2020، عندما جاءت في المرتبة الرابعة والتسعين.

يذكر أنه تم إطلاق تقرير السعادة العالمي عام 2012 وهو عبارة عن مسح سنوي تجريه شبكة حلول التنمية المستدامة التابعة للأمم المتحدة، وعادة ما يعتمد الباحثون في الترتيب على بيانات استطلاع "جالوب" العالمي.