صحة ورشاقة /الصحة العامة

يوم الصحة العالمي: نصائح اختصاصية لجسم سليم بدون أمراض

يوم الصحة العالمي: نصائح اختصاصية لجسم سليم بدون أمراض

يحتفل العالم في السابع من أبريل من كل عام في يوم الصحة العالمي، ولهذه المناسبة تقدّم اختصاصية التغذية ميرنا الفتى مجموعة من النصائح الضرورية والتي من المهم التقيّد بها للحصول على جسم سليم وصحة متينة، منها ما يتعلّق بالنظام الغذائي، ومنها ما يتصل بأسلوب الحياة.

اختصاصية التغذية ميرنا الفتى
اختصاصية التغذية ميرنا الفتى

 

 


نصائح لنظام غذائي وقائي


يحتاج الإنسان لتناول الطعام لضمان حصول الجسم على ما يحتاجه للنمو بشكل سليم والحفاظ على سلامته، وهناك العديد من النصائح التي تتصل بالأنظمة الغذائية الصحية، ومنها:

- التقليل من كميات السكر المستهلكة خلال اليوم، وذلك عن طريق تجنّب الحلويات، المشروبات الغازية، عصائر الفواكه والأطعمة المعلّبة.
-استخدام أطباق صغيرة الحجم عند تناول وجبات الطعام الرئيسية، وذلك لتنعمي في الشعور بالشبع من كميات قليلة.
- تجنّب الوصول إلى مرحلة كبيرة من الجوع؛ لذا، حاولي تناول وجبات صغيرة ومنتظمة كل 4 ساعات.
-الاعتماد على الطعام المحضّر في المنزل والابتعاد عن الأطعمة الجاهزة التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون والأملاح.
-التأكد من الحصول على مجموعة متنوّعة من العناصر الغذائية، لضمان حصول الجسم على الفيتامينات والمعادن، وذلك عبر التنويع في ألوان الفواكه والخضروات المكوّنة للوجبات خلال اليوم الواحد.
- اجعلي وجباتك مليئة بالخضروات والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان الخالية أو قليلة الدهون.
-ركزي على الخيارات الصحية من الأطعمة، وذلك باختيار اللحوم الخالية من الدهون، الدواجن، الأسماك، البيض، البقوليات والمكسرات، والابتعاد عن الأطعمة الغنية بالدهون المشبّعة أو المتحوّلة، وبالكولسترول، والملح والسكريات المضافة.
- تجنّبي تناول وجبات كبيرة قبل النوم بهدف التخفيف من مشكلة الارتجاع المريئي والوزن الزائد.
- تجنّبي مكافأة الأطفال بالأطعمة الغنية بالسكريات.
-لا تأكلي وأنت في حالة توتر أو غضب أو اكتئاب.
-ابتعدي عن اللحوم النيئة وغير المطهية بشكل جيد؛ واغسلي الفواكه والخضروات جيداً قبل تناولها.
-اشربي كميات كافية من الماء يومياً (أي ما لا يقل عن 8 أكواب).
 


النشاط البدني لصحة متينة

الرياضة ثم الرياضة...
الرياضة ثم الرياضة...


يعتبر القيام بالأنشطة البدنية المختلفة بشكل يومي وإن كانت بسيطة كالمشي في العمل، صعود الدرج وتنظيف المنزل، من الأمور المهمة لجسم الإنسان، والتي تعود بالفائدة الكبيرة على صحته، حيث يساعد ذلك على حرق السعرات الحرارية، وتخفيف الوزن الزائد، والسيطرة على ضغط الدم والكولسترول، بالإضافة إلى التقليل من التوتر، وتحسين القدرات الإدراكية، وتحفيز إنتاج مركّب كيميائي يزيد من الشعور بالسعادة والراحة يسمّى إندروفين.
الرياضة أو النشاط البدني يعمل على:
-تحسين المظهر العام للفرد، الأمر الذي يساعد على تعزيز الثقة بالنفس.
- يساعد على تقوية العضلات، تعزيز القدرة على التحمّل وتوزيع الأكسجين والمواد الغذائية إلى الأنسجة المختلفة بصورة أفضل، بالإضافة إلى مساعدة الفرد على النوم بشكل أسرع وأكثر عمقاً، الأمر الذي يزيد من طاقة الجسم.
- تحسين توازن الجسم، المرونة، تقليل احتمال السقوط لدى كبار السن والوقاية من العديد من الأمراض من بينها السمنة، السكتة الدماغية، السكري، مرض القلب التاجي وارتفاع ضغط الدم.

تابعي المزيد: نصائح غذائية لشهر رمضان للاستعداد لصيام صحي.. طبقيها حالاً


أسلوب حياة خاص لصحة سليمة


- الإقلاع عن التدخين بسبب وجود العديد من المخاطر تؤثر في صحة الأعضاء الداخلية للإنسان، حيث إنه يتسبّب في الإصابة بأمراض القلب، ويؤثر على صحة الفم، ويعتبر سبباً رئيسياً للإصابة بعدد من السرطانات وأبرزها سرطان الرئة.
كما ويؤثر التدخين في الشكل الخارجي للإنسان؛ حيث إنه يؤدي إلى تلف الجلد، ظهور التجاعيد وتحطيم الكولاجين المعزّز لشباب البشرة.
-تخصيص وقت يومي للقيام بالأنشطة والهوايات الشخصية الممتعة، والتي توفر الراحة للنفس مثل القراءة، الطهي، الاستماع للموسيقى، مشاهدة البرامج الفكاهية التي تلعب دوراً في علاج بعض الأمراض.
-كسر الروتين اليومي والخروج من المنزل؛ بهدف التنزّه وتجربة أشياء جديدة ممتعة، التواصل مع الأهل والأصدقاء وتجنّب البقاء من دون تواصل ولو بوساطة التليفون ومواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.
- الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم ليلاً يساهم في التقليل من التوتر والإجهاد، زيادة الإنتاجية وتحسين النشاط العقلي.
- إجراء الفحوص الطبية الدورية ومراجعة الطبيب من وقت لآخر؛ للاطمئنان على الصحة.
- التقليل من وقت التعرّض للشمس، مع ضرورة ارتداء الملابس الواقية، القبعات عند الخروج من المنزل واستخدام واقٍ شمسي مناسب على المناطق المكشوفة من الجلد طوال أيام السنة، منعاً لترهل الجلد وظهور البقع الداكنة والإصابة بسرطانات الجلد.

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

 

تابعي المزيد: لقاح أسترازينيكا.. هل نأخذه أم لا؟!

X