بلس /ثقافة وفنون

الإمارات تستعدّ لإرسال مستكشف فضائي إلى القمر في 2022

الإمارات تستعدّ لإرسال مستكشف فضائي إلى القمر في 2022

تستعدّ دولة الإمارات العربية المتحدة، لإرسال مستكشف فضائي إلى القمر في عام 2022 المقبل، وذلك بالتعاون مع شركة "آي سبيس" اليابانية لاستكشاف القمر.

مستكشف فضائي إماراتي
مستكشف فضائي إماراتي

 

وكشفت الشركة اليابانية أنها ستنقل المستكشف الفضائي الإماراتي الذي يحمل اسم "راشد" إلى القمر، حيث سيتم تزويده بالاتصالات السلكية واللاسلكية والكهرباء خلال الرحلة الفضائية الإماراتية على سطح القمر.

كما أوضحت "آي سبايس"، أنها ستستخدم صاروخ "فالكون 9" لنقل المستكشف الفضائي الإماراتي، علمًا أنه سيتم إطلاقه من فلوريدا في جنوب شرق الولايات المتحدة الأمريكية.

من جانب آخر، تطمح دولة الإمارات العربية المتحدة، لبناء مستوطنة بشرية على الكوكب الأحمر "المريخ" بحلول عام 2117، واستطاع مركز محمد بن راشد للفضاء الاستعانة بمهندسين وتقنيين من الإمارات من أجل الوصول إلى تصوّر علمي بهدف تشييد مدينة فضائية على كوكب المريخ.

ووضعت حكومة الإمارات خطة لبناء "مدينة المريخ للعلوم" في الصحراء التي توجد داخل الدولة، من أجل العمل على محاكاة الظروف المماثلة التي توجد على الكوكب الأحمر، وذلك بعد النجاح الكبير لمسبار "الأمل" الذي دخل مدار كوكب المريخ في فبراير الماضي، حيث تُعد الإمارات بذلك أول دولة عربية تصل إلى المريخ.

الجدير بالذكر أن الإمارات قد أعلنت الأسبوع الماضي، عن اختيار رائديّ فضاء جديدين من بينهما سيدة ستكون أول رائدة فضاء عربية، وذلك ضمن الدورة الثانية للبرنامج الخاص برواد الفضاء في الدولة الخليجية.

 

X