مشاهير /مشاهير العالم

أفراد العائلة المالكة قد لا يرتدون الزي العسكري في جنازة الأمير فيليب لهذا السبب

دوق أدنبره الراحل الأمير فيليب والملكة إليزابيث مع سبعة من أبناء أحفادهم في قصر بالمورال عام 2018-الصورة من أنستغرام

مازالت ترتيبات جنازة دوق أدنبره الأمير فيليب جارية على قدم وساق بأمل أن تكون جنازة ملكية رسمية تليق بمكانته بالرغم من قيود فيروس كورونا المشددة في أرجاء المملكة المتحدة،والتي تفرض مشاركة 30 شخصاً فقط في قداسه الديني الأخير في كنيسة سانت جورج.

 

سيرتدي أفراد العائلة المالكة زياً رسمياً بدلاً من الزي العسكري

قرار الملكة هدفه تجنيب حفيدها الأمير هاري وابنها الأمير أندرو من الإحراج- الصورة من أنستغرام
قرار الملكة هدفه تجنيب حفيدها الأمير هاري وابنها الأمير أندرو من الإحراج- الصورة من أنستغرام

بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية،تم تخاذ قرار رسمي في اللحظة الأخيرة حصل على موافقة الملكة إليزابيث الثانية،وهو قرار عدم إرتداء أي فرد من أفراد العائلة المالكة البريطانية الزي العسكري من أجل توحيد الزي الرسمي بينهم جميعاً،حيث ساور رجال البلاط الملكي البريطاني خلف الكواليس القلق والإنزعاج من أن الأمير هاري السادس في ترتيب ولاية العرش البريطاني الذي جرد من رتبه وألقابه العسكرية الفخرية وأجبر على التخلي عنها بعد تنحيه عن واجباته الملكية وانتقاله إلى الولايات المتحدة مع عائلته سيكون الأمير الوحيد الذي لا يرتدي الزي العسكري في جنازة جده دوق أدنبره الراحل الأمير فيليب الذي توفي قبل شهرين من بلوغه عمر المئة. 

من المعروف أن الأمير هاري "36 عاماً" يرغب بارتداء زيه العسكري الذي ارتداه يوم زفافه عام 2018 .

لكن بصفته نقيباً سابقاً في سلاح الفرسان يحق له إرتداء بدلة مع أي ميداليات حصل عليها خلال مهامه أو من قبل الملكة.

وعلى عكس ذلك كان أمير ويلز تشارلز ودوق كامبريديج الأمير ويليام وإيرل ويسيكس الأمير إدوارد والأميرة آن وفقاً لإتفاق يرتدون الزي العسكري الكامل في الجنازات الملكية.

 

اتصل هاري بوالده وويليام ويوجيني وبياتريس لهذا السبب

 

ويعتقد أن الأمير هاري اتصل بوالده الأمير تشارلز وشقيقه الأمير ويليام وبنات عمه الأميرتين يوجيني وبياتريس قبل قدومه إلى المملكة المتحدة في محاولة جادة منه لمنع حدوث أي خلاف قبل الجنازة.

وعلى الرغم من كل ما حدث مازالت الجروح عميقة وحديثة ،ويأمل الجميع أن تتوقف الخلافات ولو ليوم واحد،وأن يلتئم شمل العائلة ويحاط الأمير هاري بكافة أفراد أسرته.

 

اتخذ القرار لحماية الأميرين هاري وأندرو من الإحراج

 

وكبرت المسألة بطلب الأمير أندرو إرتداء زي الأدميرال ،وهوالمنصب الذي عرض عليه تأجيل توليه بعد التراجع عن واجباته الملكية في أعقاب فضيحة أبشتاين مستغل القاصرات .

ولم يتم تجريد الأمير أندرو من رتبه وألقابه العسكرية الفخرية،ومازال نائب أدميرال في البحرية الملكية.

وأدى ذلك إلى مخاوف داخل الأسرة المالكة البريطانية من إنه إذا تم رفض طلب الأمير أندرو بارتداء زي عسكري رسمي،فسيكون هو والأمير هاري الوحيدين في الزي المدني ،وكلاهما خدم في الجيش.

 

قرار الملكة يجنب هاري وأندرو الإحراج

طلب الأمير أندرو المشاركة في جنازة والده بزي عسكري-الصورة من أنستغرام
طلب الأمير أندرو المشاركة في جنازة والده بزي عسكري-الصورة من أنستغرام

وقال مصدر: كان هناك خطر حدوث إحراج حقيقي.

لهذا قررت الملكة للحفاظ على وحدة العائلة وتجنيب حفيدها الأمير هاري الإحراج العلني بأن يرتدي الجميع نفس الملابس الرسمية،معاطف وربطات عنق سوداء للرجال،وملابس سوداء بسيطة للنساء.

 

المرة الثانية

 

يعتقد أن هذه المرة الثانية فقط منذ أكثر من قرن التي لا يرتدي فيها أفراد العائلة المالكة الزي العسكري الرسمي في جنازة الملك أو زوجته " زوج الملكة".

والمؤكد أن هناك رغبة حقيقية في إصلاح الخلافات بين أفراد العائلة ،وتحديدا الخلاف بين الأمير هاري وشقيقه الأكبر الأمير ويليام،وقد تكون جنازة جدهما المحبوب الأمير فيليب فرصة جيدة لذلك.

وذهبت النقاشات حول الزي الرسمي لأفراد العائلة المالكة عبر الهاتف مع كبار المساعدين ونائب الأدميرال توني جونستون  بيرت في محاولة للتوصل إلى حل مناسب.

والقرار في النهاية بيد الملكة الأرملة إليزابيث الثانية وحدها.

وقال مصدر مقرب من الأمير أندرو أمس أنه سيفعل ما هو مناسب،وليس لديه نية تشتيت الإنتباه عن جنازة والده الأمير فيليب.

وكان الأمير أندرو قد خدم 21 عاماً في البحرية،وتمت ترقيته على غرار أقرانه ممن خدموا البحرية الذين مازالوا يخدمونها للآن.

وأصبح أميرالا في عيد ميلاده ال50،ونائباً للأدميرال في البحرية الملكية في ال55 من عمره،وكان من المقرر أن يصبح أدميرالاً في الستين من عمره العام الماضي،لكنه طلب منه التخلي عن الترقية حتى يتمكن من تبرئة إسمه من فضيحة جيفري أبشتاين واستئناف الواجبات الملكية بالكامل.

ومع ذلك مازال الأمير أندرو يطلب المشاركة بجنازة والده بصفته أدميرالاً ،ويعرف بأن جنازة السبت ،هو حدث رسمي هام،وجنازة ملكية رسمية على غرار جنازة أقيمت  قبل 19 عاماً،هي جنازة الملكة الأم،زوجة الملك جورج السادس،بناء على طلب خاص من الأمير فيليب.

جميع أفراد العائلة المالكة الذين يحق لهم إرتداء الزي العسكري الرسمي ،بمن فيهم دوق أدنبره الأمير فيليب ،فعلوا ذلك وارتدوا الزي العسكري الرسمي في جنازة الملكة الأم في إبريل- نيسان 2002.

 

غضب الأمير هاري

 

وكشفت مصادر مقربة من الأمير هاري عن عمق غضبه من قرار تجريده من ألقابه العسكرية،وسر غضبه أنه أمضى 10 سنوات في الجيش مع خدمته جولتين في الخطوط الأمامية في أفغانستان.

وأظهر الأمير هاري الشجاعة ليس في جولة واحدة بل في جولتين في أفغانستان ،مرة واحدة كقائد لقواة المشاة على الأرض ،والمرة الثانية في طلعات جوية على متن مروحية "آباتشي"،وخدم بإخلاص ونكران ذات .

وكشف الأمير هاري لأوبرا وينفري في مقابلته معها قبل شهر،بأن خسارته ألقابه العسكرية "مؤلمة له للغاية" لكنه يحترم قرار جدته الملكة.

ويوم السبت سيعرف القرار النهائي الحاسم لمسألة الزي العسكري في جنازة الأمير فيليب التي تحرص زوجته الملكة على أن تكون ملكية وتليق بمكانته الرفيعة في البلاد التي خدمها بإخلاص لمدة سبعة عقود وأكثر.

يشار إلى أن جنازة الأمير فيليب ستبدأ يوم السبت 17 إبريل- نيسان الجاري في كنيسة سانت جورج – وندسور الساعة الثالثة بدقيقة صمت وطنية وقداس ديني يسبقهما موكب ملكي في ملكية وندسور ضمن القيود المشددة للوقاية من فيروس كورونا.

ويسجى جثمان الأمير فيليب منذ وفاته حتى يوم جنازته في كنيسة سانت جورج التابعة لقلعة وندسور الملكية.

 

اقرئي المزيد من مشاهير

X