اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

لطفية بندقجي واكسسوارات من القرفة والفحم والعود

من إكسسوارات رائحة العود والورد والأفندر
حساب المصممة على الإنستجرام
من صناعة المصممة لإكسسوارات من النحاس
4 صور

تميزت المرأة السعودية بابتكارها الأدوات غير الاعتيادية لاكتمال أناقتها وجمالها وإطلالتها المثالية، وقد ساعدت لطفية بندقجي، مصممة جلابيات واكسسوارات تراثية، في ذلك؛ فنوَّعت في المجال لأكثر من أربع عشرة سنة تحت حسابها إبداعات حجازية، وتميزت بابتكارات متنوعة، منها اكسسوارات بالفحم والقرفة المطعمة بالفضة والقرفة الطبيعية والعظام ورائحة العود واللافندر، إضافة إلى النحاس، وهي عضوة سابقة في لجنة الأسر المنتجة في غرفة مكة، وعضوة في جمعية الأيدي الحرفية منتجة، وجمعية الثقافة والفنون، وجمعية الأطفال ذوي الإعاقة، وقد نالت عدة جوائز.
"سيدتي" التقتْها للحديث عن ابتكاراتها في مجال الاكسسوارات.



من أين تأتين بأفكارك؟ 


هو إلهام يأتيني في لحظات تأملي وتعمقي في عدة أشياء، منها ألوان السماء والنجوم والإضاءة والصحراء والمسطحات الخضراء والأشجار والثمار والشلالات المرتفعة، وأهتم بالتقنيات بأسلوب فني، والبحث عن الطرق التي تحوِّل التصاميم من مواد خام إلى قطع تحتاجها المرأة السعودية؛ لأن المرأة في مجتمعنا الحالي من جميع الفئات تحب أن تكون متميزة عن غيرها، وقد لُقِّبْتُ بـ"صاحبة القرفة والفحم والعظم والنحاس والعود".



كيف تصنعين اكسسوارات من القرفة؟ وما مميزاتها؟

 


القرفة تقلِّل التوتر، وتمدُّ الجسم بالطاقة، وتريح النفس، وتتفاعل رائحتها من شخصية لشخصية، وتعود بالأريحية؛ إذ تفوح رائحة القرفة مع رائحة التنفس، وتمتزج لتُخرج رائحة جميلة، ولها مائة نوع، لكن أبرزها السيلانية والصينية، والصينية هي هدفي؛ حيث تنمو في الصين وإندونيسيا وفيتنام، وتُعَدُّ الأقل سعراً؛ لانخفاض جودتها، ويتراوح لونها بين الأسود والبني المحمر، وأبحث عن أنواع وأحجام معينة من القرفة الصينية، وأقوم بتشكيل القطع المراد العمل عليها، ثم أنظفها وأصنفرها على عدة مراحل، ومن ثَمَّ أضعها في الفرن لمدة معينة حتى تكون أكثر تماسكاً، وأبدأ مرحلة التنسيق والزخرفة، ثم تُطَعَّمُ بالكريستالات والأحجار ذات الأحجام والأنواع المختلفة حتى تصبح قطعة فريدة من نوعها وجاهزة لارتدائها.



ماذا عن الاكسسوارات بروائح مختلفة؟

 


هي عبارة عن قطع من القماش مختلفة الأشكال والأحجام تُطَرَّزُ يدوياً بأشكال ونماذج تراثية مختلفة، منها الدائري، والمربع، والمستطيل، وكل قطعة برائحة مغايرة عن الأخرى من روائح العود، والورد، واللافندر، ومدة بقاء الرائحة شهر، بشرط أن تُحفظ بداخل علبة مغلقة بعيدة عن الضوء والحرارة والهواء، وبعد الشهر يُمكن أن تُطَعَّمَ برائحة العطرالخاص لكل امرأة.
دائماً أبحث عن تصاميم تتميز بها المرأة السعودية، فأحضر العظام من مصدرها وأقوم بتوصيفها وصنفرتها والنقش عليها آلياً عن طريق الحرق، ثم تُطَعَّمُ بالكريستالات فقط، حتى تصبح قطعة مميزة ذات طابع قديم مبتكر جاهزة للارتداء.

 


كيف تعلمتِ صناعة الاكسسوارات من المعادن والنحاس؟

 


تعلمت طريقة الدق والنقش من والدي، وأصبحت أستخدمها على الاكسسوارات وقطع المعادن بأن أصممها ثم أقصُّها على نماذج متعددة، وأنظفها عن طريق البَرْد، وهذه أصعب الأنواع؛ لأن التعامل معها صعب جداً.

 

 

وما أحلامك ؟ 

 

أحلم بأن يكون لي متجر ممتلئ بتصاميمي من الاكسسوارات والمشالح النسائية والجلابيات التراثية.