اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مطوبس المصرية مدينة حلويات عالمية

تطل حبيبات السميد الذهبية من بين قطرات العسل الكريستالية، أو ما يعرف بالشيرة، تتجمع فى هريسة السعادة لتزيد حلاوة، فى شكل هندسي، مربع، او مخمس، او معين رباعى، أو حتى مثلث متجانس، تجلس على صاج فضى ضخم فى عزة وفخر، تخطف أنظار وأفئدة الماريين، فى انتظار من يشتريها ليستمتع بطعمها المذهل الشهى..


حلوى السميد الرائعة

أفضل-محلات-الحلويات-الشرقية التي-نثق-بها-كل-عام
حلويات شهية



لا يقتصر الأمر على الهريسة كحلوى سميد رائعة، بل هناك البسيمة، والبسبوسة ، والحجازية، حيث تصول وتجول حبيبات السميد بين الوصفات والحشوات والطبقات فمنها ما يتكون من طبقتين فقط، ومنها ما يتكون من ثلاث طبقات من الحشو..

تطل كذلك من فاترينات العرض مربة الحمام، والهريسة الشامي، الحلاوة الشعر، والمِشَبّك، والملبن الملون، وحلوى المولد النبوى الشهيرة من لديدة وفسدقية وحمصية وجوزية وسمسمية وسودانية ... وغيرها من الحلويات المطوبسية، ذات القافية المغذية، والآثار النفسية المُرضية، لعاشقى الحلويات الشرقية...

لا يعلم الكثيرين لماذا اشتهرت صناعة الحلوى فى مدينة مطوبس ، جنوب مدينة رشيد بحوالي 25 كيلومترًا على فرع نهر النيل، حيث ظلت سمعة مدينة مطوبس فى صناعة الحلويات تزداد حتى تخطت الإقليم المصرى لتنطلق عربيا وعالميا فتقوم بعض المصانع بتصدير الحلويات المطوبسية لعدد من الدول المجاورة مثل إيطاليا واليونان والإمارات والسعودية وليبيا ..فالانواع المميزة من الهريسة التي تتميز بها عن غيرها من مراكز صناعة الحلويات في مصر ، كانت شعلة الانتشار.

تابعوا المزيد: سعوديات يقتحمن قطاع صناعة الحلويات تزامناً مع توطينه


الهريسة تعبير عن التقدير والمحبة

الهريسة المطوبسية الشهيرة
تعبير عن المحبة


وحتى اليوم فعندما يريد المطوبسي أن يعبر عن تقديره وحبه لشخص فإنه يهديه أنواع الهريسة المختلفة المنتجة في مطوبس، والمصنوعة من السميد وجوز الهند والزبيب والمعدة بالسمن البلدي، وتُحشى أنواع منها باللوز والمكسرات كلاسيكيا، الشيكولاتة والنوتيلا والفواكه المجففة حداثيا، واشتهرت مطوبس بتوريدها الحلوى لمختلف مدن وقرى الدلتا على جانبى فرعى نهر النيل وحتى الصعيد، خاصة حلوى المولد النبوي والمواسم كعرائس المولد للفتيات وأحصنة الفتيان.

تابعوا المزيد: الحلوى البحرينية تتقدم أطباق مائدة العيد «قدوع» العيد.. أطباق تحتفظ ببهجة التراث


فن وصنعة فى الحلو والحادق

لا تتوقف شهرة مطوبس على الطعام الحلو فقط



لا تتوقف شهرة مطوبس على الطعام الحلو فقط بل هناك قائمة من المأكولات اللذيذة القروية المنكهة برائحة الطبيعة والتى تجذب الرواد من كل أنحاء مصر ومنها الكبابي وهى وجبة نهاية الأسبوع لدى اهل مدينة مطوبس والقرى المحيطة بها، وهى عبارة عن لحم مفروم مع الأرز يسوى في شوربة اللحم أو الدس وهو برام من الفخار يملأ بالأرز وفيه طبقات من البط أو الإوز يوضع بعد دهن البرام بالسمن البلدي ويسوى في الفرن البلدي. وتشتهر مطوبس كذلك بنوعين من الخبز، الأول يسمونه البكاكين، وهو يعد من الدقيق المعجون باللبن والسمن البلدي، والثاني هو السخان، وهو مثل الأول لكن طبقته العليا تدهن بالبيض ويرش عليه السمسم.


نشأة مطوبس

بدأت نشأتها فى عصر الأسرة السادسة والعشرين الفرعونية



وعن نشاة مدينة مطوبس يقول الخبير الأثري والباحث فى التاريخ هانى رياض، تقع مطوبس على الضفة الشرقية لفرع رشيد، وبدأت نشأتها فى عصر الأسرة السادسة والعشرين الفرعونية حينما هاجر مجموعة من البحارة الصغار اليونانيين إلى شمال الدلتا، فأسسوا مركزًا بحريًّا سمي باسم "البحارة الصغار" أي مطووبوس. ودمرت هذه المدينة بالكامل في بداية القرن السابع الميلادي إثر زلزال عنيف ضرب دلتا النيل وساحل البحر المتوسط. بقايا المدينة مازالت ماثلة للعيان فيما يعرف بالكوم الأحمر، وهو تل أثري كبير يبين بقايا أرضيات الفسيفساء التي كانت تزين أرضيات المنازل الكبيرة بها. وقد تم إجراء حفائر أثرية بالتل في أواخر أربعينيات القرن العشرين، وظهرت اكتشافات هامة أكدت على العلاقات التاريخية الوطيدة بين مصر واليونان، وظلت مطوبس منذ تلك الفترة على نفس هيئتها.

 


صنعة الحلويات المطوبسية لا تقارن

 

سبب شهرة مطوبس


وعن سبب شهرة مطوبس بالحلويات الشرقية خاصة، يقول هانى رياض.. أن مطوبس بالدولة العثمانية كانت لها شهرة كبيرة بصناعة الحلويات حيث تعلم اهلها دقائق الصنعة من العثمانيين ثم أسبغوا عليها نكهتهم الخاصة وما ورثوه عن اجدادهم من تقاليد غذائية، لتخرج بشكلها الحالى، وتحقق هذه الشهرة الكبيرة، فالصنعة المطوبسية فى الحلويات لا تقارن...

تابعوا المزيد: حلويات شعبية وشكولا وعيدية.. مظاهر الاحتفال بعيد الفطر في السعودية