اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

المجموعة السعودية للأبحاث والإعلام "SRMG" تستحوذ على 51% من شركة ثمانية للنشر والتوزيع ضمن استراتيجيتها الجديدة للنمو والتحوّل الرقمي

المجموعة السعودية للأبحاث والإعلام "SRMG" تستحوذ على 51% من شركة ثمانية للنشر والتوزيع ضمن استراتيجيتها الجديدة للنمو والتحوّل الرقمي
SRMG و ثمانية
2 صور

    تُسهم برامج البودكاست والأفلام الوثائقية الشهيرة لشركة "ثمانية" للنشر والتوزيع في دعم استراتيجية "SRMG" لتحقيق النمو والتحوّل الرقمي من خلال توسيع نطاق عملية إنتاج المحتوى ونشره وتوزيعه.

    تُعد برامج بودكاست "ثمانية" من أكثر البرامج شهرة وانتشاراً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بما في ذلك بودكاست «فنجان»، «سوالف بزنس»، و«سقراط»، و«أشياء غيرتنا»، إذ وصل عدد متابعي هذه البرامج إلى ما يزيد عن 2,2 مليون شهرياً.

    تُسهم شبكة منصات وشراكات "SRMG" في وصول "ثمانية" إلى شريحة أوسع من الجمهور.

أعلنت المجموعة السعودية للأبحاث والإعلام "SRMG" اليوم، عن استحواذها على حصة الأغلبية في شركة "ثمانية" بنسبة 51%، وهي إحدى أبرز الشركات المنتجة للأفلام الوثائقية ومن أكثر منصّات البودكاست ريادة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

يُمثّل الاستحواذ على شركة "ثمانية" امتداداً للاستراتيجية الرقمية الجديدة التي أطلقتها المجموعة حديثاً والرامية إلى تطوير محتوى نوعي وحصري يحاكي القضايا المحورية المعاصرة ويعتمد على التقنية والتفاعل من خلال منصّات التواصل الاجتماعي والوسائط الإعلامية المختلفة. تُسهم عملية الاستحواذ هذه في دعم طموحات شركة "ثمانية" بالوصول إلى أوسع شريحة ممكنة من الجمهور حول العالم، وذلك بالاستفادة من شبكة المنصّات والشراكات العالمية للمجموعة، بالتزامن مع تعزيز ريادة المجموعة من خلال الرؤية والقدرات الإبداعية لشركة "ثمانية".

ثمانية

تأسست شركة "ثمانية" في المملكة العربية السعودية عام 2016م، وتتمتّع برامجها بمتابعة كبيرة وعلى نطاق واسع، بما في ذلك بودكاست «فنجان»، البرنامج الحواري العربي الذي حقق متابعة تجاوزت الـ 1.6 مليون مشاهدة شهرياً. ومن البرامج الأخرى الشهيرة للمنصّة بودكاست «سوالف بزنس»، و«سقراط»، و«أشياء غيرتنا». وقد حازت برامج بودكاست "ثمانية" وأفلامها الوثائقية على 7 جوائز على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بما في ذلك جائزتان من وزارة الإعلام السعودية. وقد وثّق برنامج «سقراط»، مراحل التقدُّم نحو تحقيق أهداف رؤية 2030 على مدى ثلاث سنوات، استُضيف خلالها أكثر من 50 شخصية قيادية سعودية. بالإضافة إلى ذلك، أنتجت شركة "ثمانية" أكثر من 90 فيلماً وثائقياً وفيلماً قصيراً حصدت أكثر من 15 مليون مشاهدة، إذ تتطرّق الأفلام الوثائقية للمنصّة لمواضيع متنوعة بما فيها إنتاج فيديوهات حول شخصيات سياسية، وتاريخية، وثقافية ومنها، الأفلام الوثائقية: "كيف واجه مالكوم إكس العنصرية والتطرف بعد عودته من الحج؟" و"شاهد الرجل الذي تنبأ بمستقبل العرب - إدوارد سعيد" و"القنصل السعودي الذي اختطف في إيران".

SRMG و ثمانية

وبهذه المناسبة، قالت جمانا الراشد، الرئيس التنفيذي لـ "SRMG": "تواصل المجموعة التزامها بتقديم محتوى غني وأفكاراً ومواضيع جديدة عبر المنصّات المختلفة من خلال استحواذها على إحدى أبرز الشركات المنتجة للأفلام الوثائقية ومن أكثر منصات البودكاست ريادة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ومن المتوقع أن تنمو قيمة سوق البودكاست العالمي لتصل إلى 3.9 مليار دولار تقريباً في العامين المقبلين، مما يفتح مجالاً واسعاً للمنصات الإبداعية لجذب جمهور جديد والاستفادة من فرص تحقيق إيرادات عالية، كإيرادات الإعلانات. سيتيح الاستحواذ على شركة ثمانية آفاقاً جديدة في مجال المحتوى الصوتي الرقمي الذي يشهد نمواً كبيراً على المستويين الإقليمي والعالمي. نتطلع إلى الترحيب بفريق ثمانية والعمل معاً للوصول إلى شرائح جديدة وتحقيق المزيد من النمو والنجاح."

من جانبه، قال عبد الرحمن أبو مالح، الرئيس التنفيذي لشركة "ثمانية": "يسرنا الانضمام إلى أحد أعرق المجموعات الإعلامية، والمصدر الموثوق للأخبار والمعلومات لجميع شرائح المجتمع في المنطقة والعالم. منذ تأسيسها، وفي السنوات الخمس الماضية، حققت ثمانية نمواً كبيراً ومُطرداً، سعينا خلالها بشغف إلى تقديم محتوى مميز وهادف إلى جمهورنا المتنامي في المنطقة من خلال البودكاست والأفلام الوثائقية عبر المنصات الرقمية المختلفة. وسنواصل اليوم الزخم القوي من خلال هذا الاستثمار الاستراتيجي للوصول إلى شريحة جديدة من الجمهور. إنني أتطلع قدماً للعمل مع "SRMG" لنقدم معاً منصة متكاملة تجمع بين مكامن قوتنا والموارد الواسعة للمجموعة بما يلبي تطلعات المستمعين والمشاهدين والمعلنين."

يذكر أن المجموعة السعودية للأبحاث والإعلام "SRMG" تعتمد اليوم، ضمن استراتيجيتها الجديدة للتحوّل الرقمي، على 5 ركائز أساسية للأعمال، توفِّر قيمة معرفية وفرصاً تجارية واعدة. كما تُعَد المجموعة إحدى أعرق المجموعات الإعلامية في المنطقة والعالم، والمصدر الرئيسي للأخبار والمعلومات لأكثر من 165 مليوناً من القراء والمتصفحين والمشاهدين شهرياً.