اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

حلا شيحة تصدم والدها: أنا مش مخطوفة ومعز مسعود يحبني

حلا شيحة - الصورة من حسابها على إنستقرام

صدمت الفنانة حلا شيحة والدها، بتقديم رد سريع ومطول على تصريحاته "الباكية" وقوله إن ابنته "مخطوفة" من زوجها معز مسعود وأن الأخير وراء البيان المسيء للفن، وأكدت حالة أنها غاضبة من والدها لأنه يردد افتراءات على زوجها، وجددت تمسكها بموقفها الأخير.

حلا شيحة
حلا شيحة ووالدها - الصورة من حسابها على إنستقرام

 

حلا رد على والدها عبر حسابها بموقع إنستقرام بعد دقائق قليلة من انتهاء مداخلته الهاتفية مع برنامج "الحكاية"، واختارت حلا نشر صورة زوجها معز مسعود وعلقت عليها قائلة: الحقيقة مصدومة من الكلام اللي والدي قاله عن زوجي اللي اتجوزته بكامل إرادتي والحمد لله لقيت معاه كل المعاني الجميلة من احترام ورجولة وشهامة نادرة الايام دي، وأنا لم يخطفني احد كما قال والدي والكلام ده لا يصح أبدا.

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Hala Shiha (@halashihanew)

 

أضافت: انا بحب زوجي وسعيدة بحبه ليا وبنحترم بعض ومعز بيحترم رأيي وبيقدر مشاعري وبالعكس هو دائما بيهدّيني، وطبعا بيساندني ويشجعني لأني زوجته وحبيبته، وهو اكبر بكتير من كل الكلام اللي بيتقال عليه وافتراءات مش صحيحة وهو ابعد ما يكون عنها.

 

تابعت: لن أسمح لاحد الكلام عنه ولن اسمح بأي تصور خاطئ عنه بأي شكل من الاشكال، معز طول عمره له رؤيته الواضحة في الدين وحتي في الفن وهو ليس مع أي جماعة أو فئة معينة هو يمثل نفسه وله افكاره وارائه العلمية والدينية المختلفة الجميلة وليس لاحد ان يصنفه أو يضعه في أي قالب فقط لأن هواه لا يوافق ما يمثله معز.

 

وقالت: هو في ايه في بلدنا الايام دي بنحارب ونصارع في بعض وعايشين في قصص وهمية من نسج خيالنا عن بعض، هو خلاص أي حد يتكلم بلغة الدين لازم يبقي متطرف أو اخواني هو مبقاش في مسلمين وسطيين طبيعين هو ليه كل انواع الهجوم ده على أي حد.

 

 

أضافت: انا زعلانة من والدي جداً لانه يعرف معز كويس جدا وقعدوا مع بعض كتير ووالدي يحبه جدا وشاف منه كل خير، معز زيي اتجوز ١٤ سنة من عمره وكان مستقر في حياته وعنده ثلاث اولاد ربنا يخليهمله جمال ماشاء الله وعمره ما كان بتاع ستات زي ما بيتقال كلام لا يليق ابدا وفي الاخر زيي لم يكمل جوازه وحدث الطلاق وكلنا معرضين لده طبيعي انه كان بيحاول زي أي راجل محترم انه يلاقي استقرار في حياته في الحلال ومتوفقش اكتر من مرة ودي مش حاجة تعيب أي حد.

 

تابعت: الحمد لله اتقابلنا وتلاقينا لان ظروفنا قريبة جدا وعندي اولاد مثله واولادنا شبه بعض الحمد لله واستقرينا احنا الاتنين ليه ده يزعل الناس بدل ما ندعي لبعض بالخير بقينا نتصيد لبعض، ونخوض في اعراض بعض هو حصل في مجتمعنا ده احنا جرالنا ايه.

 

ووجهت في النهاية رسالة مباشرة إلى والدها قالت فيها: في الاخر بوجه كلمة لوالدي الحبيب ان لا يصح ابدا كلامك مع كامل احترامي لك وللجميع، انا الحمد لله سعيدة في حياتي ومع زوج اتشرف انه زوجي وبعتز بيه واحنا اصدقاء قبل ان نكون أزواج، وكل كلمة اكتبها وقلتها نابعة مني وانا متدينة بطبعي زي أي ست مصرية بتحب دينها وده لا يعيبني. وتديني اللي بدأ من اكتر من ١٥ سنة من المنطقي ان معز مش هو سببه، مش محتاجة حد يخطفني أو يكتب عني أو يوجهني، هذا كلام لا يليق، دعوا الخلق للخالق وكل واحد يخليه في حاله، وياريت نسمع من بعض بدل ما نسمع عن بعض، أحسنوا الظن.

 

يذكر أن الفنان التشكيلي أحمد شيحة، والد الفنانة حلا شيحة وجه اتهاما مباشرا إلى زوجها الداعية معز مسعود بأنه السبب وراء البيان المسيء إلى الفن، مؤكدا أن ابنته "مختطفة" وأن استدراجها للزواج كان "كمين" مطالبا بالتوقف عن الهجوم عليها لحين استقرارها نفسيا، ونفى تماما عودة حلا إلى ارتداء الحجاب.

 

وأضاف أحمد شيحة باكيا، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب: مينفعش الموضع ده.. دي بنت مصر.. والأزمة انطلقت بعد عرض الفيلم بـ 21 يومًا.. وما حدث هو مجرد ضغوط على حلا.

 

 

وتابع أحمد شيحة أن هناك أيادي تعبث من أجل عمل كمين لبنتي التي تحب عملها وزملاءها.. وحدثت لنا صدمة من قرار ابنتي بالاعتزال.. وأنا تحدثت مع تامر حسني، وقدمت له التهاني على نجاح الفيلم.

 

واصل قائلا: حلا داخلها فنانة ولا تستطيع أن تعيش بدونها، عمرها ما غلطت في حد من زملائها وتحب الوسط بكل معنى الكلمة، ومتأكد بوجود أياد أخرى تبعث من أجل عمل كمين لابنتي الطيبة المحبة لبلدها وزملائها والفن لاستقطابها مرة أخرى.

 

 

وأشار أحمد شيحة إلى أنه تحدث مع ابنته، وعلمنا أنها تعاني من ضغوط.. وأنا كأب ضد بيان ابنتي المنشور عن الفن، ولا أقبل أن أي شخص يختطف ابنتي.. حلا بنتي مختطفة.. وحتى الآن حلا شيحة غير محجبة.

 

واستنكر قرار شطبها من نقابة المهن التمثيلية لأن الأمر يحقق لتلك الجهات أهدافها، موضحًا أنه تحدث إلى الدكتور أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، وطلب منه التريث ومعرفة حقيقة الموضوع.

 

 

وأكد أن الكلام الذي نشرته حلا ليس كلام ابنته أو طبيعتها، متابعًا وهو يبكي: لم أتحدث إليها ولم تتحدث إلي منذ 10 أيام، والدتها كلمتها وعاتبتها جامد وكانت مترددة في ردودها على أمها، ولا أقبل أن تُختطف ابنتي الفنانة.

 

وأشار إلى أن ابنته خلعت الحجاب وعادت إلى الفن بكامل إرادتها، معلقًا: حزين إن الناس عملت نفسها قضاة دون تفكير، ابنتي فنانة مش صغيرة مينفعش تتدفن وتتهاجم بالطريقة دي.. لم ترتدي الحجاب حتى الآن، لا قالت هتحجب ولا هعتزل.

 

وأضاف شيحة في مداخلة أخرى مع برنامج "آخر النهار" إن ابنته أثناء تصوير فيلم "مش أنا" كانت سعيدة للغاية بالعمل، لافتا إلى أن الفنان تامر حسني هاتفه وأخبره أنه لا يشعر أن "حلا" في حالتها الطبيعية.

 

 

وبرر التحول في تصرفاتها قائلا: بعد الفترة اللي انقطعت فيها خارج مصر عشان ولادها والمدارس، بدأت يحصل عليها تغييرات أنا بقيت قلقان، وبعد التصريح ده، أنا أشك كثيرا إن حلا كانت الدافع وراءه لسبب بسيط، لأن الفيلم نزل ونجح، ما الجدوى إن أنا أعمل هذا الكلام بشكل مجاني وأحرك الدنيا ضدي بسبب الكلام ده خاصة وأن الفيلم ناجح".

 

تابع: في سكاكين نازلة تقطع بكل قوة في فنانة مصرية، لكني ضد كلامها وضد رأيها، وقولت لدكتور أشرف زكي إني أقدر بيانه وأني أحترمه ولكني أتمنى أن نهدأ قليلا حتى نرى من وراء ذلك من الخبثاء".

 

وردا على سؤال مقدم البرنامج "هل توافقني إحنا قدام عملية اختطاف لحلا شيحة؟" قال: "نعم، وأنا حزين جدا لهذا الاختطاف، لأن حلا فنانة حب الفن عندها عميق إلى أبعد الحدود وأنا أب وعارف".

 

وردا على سؤال: "هل ترى ما تكتبه هو بدافع وتأثير من زوجها معز مسعود؟"، قال: "لا شك في ذلك، وأنا بقول الكلام ده على كامل مسؤوليتي كأب، وأنا قدّمت التهنئة لتامر حسني على الفيلم".

 

أكد شيحة، إن ابنته لم تقل إن الفن حرامًا طوال عمرها، معلقًا: قصة الفن حرام اشتغلت بطريقة غير معقولة هذه الأيام ومندهش من هذا الكم من الضرب المتواصل دون التريث والفهم لما يحدث.

 

وذكر أن ابنته تعرضت لحالة من حالات الضغوط لا يعلم الجهة المسؤولة عنها، متابعًا: حلا داخلها فنانة ولا تستطيع أن تعيش بدونها، عمرها ما غلطت في حد من زملائها وتحب الوسط بكل معنى الكلمة، ومتأكد بوجود أياد أخرى تبعث من أجل عمل كمين لابنتي الطيبة المحبة لبلدها وزملائها والفن لاستقطابها مرة أخرى».

 

 

وكانت نقابة المهن التمثيلية قد أصدرت بيانًا بعد أزمة الفنانة حلا شيحة، وتامر حسني، عبّرت فيه عن رفضها لما أسمتها محاولات العودة للوراء ونشر الفكر الظلامي الذي عانى منه المجتمع المصري طوال عقود، سواء عبر الصفحات العامة بالوسائط الإلكترونية أو الصفحات الخاصة، لمن يعتزلون الفن تحت غطاء التوبة، وكأن الموهبة التي منحها الله للمبدعين خطيئة.

 

وقال المجلس إنه لن يقف ساكنا أمام محاولات تشويه الفن والابداع، الذي يعد أحد المؤشرات الثقافية لتطور الرؤية في المجتمعات المتحضرة، وأكد دعمه الكامل للإبداع والمبدعين في كافة الفنون عامة والمهن التمثيلية خاصة، فخروج البعض من دائرة الفن وعودتهم المتكررة له إنما تعبر عن تذبذب فكري ورؤية ربما تحكمها مصالح شخصية، وهي حالات نادرة ولا تعبر إلا عن ذاتها، وفق نص البيان.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"