اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

وكالة ناسا تكتشف نظامًا غامضًا تحت جليد القطب الجنوبي

يكتشف العلماء بين الحين والآخر المزيد من أسرار الأرض المختفية، حيث لا تزال تحتفظ بالكثير من الأسرار التي لم تبح بها بعد.

وفي الجديد عثرت وكالة ناسا الأمريكية مؤخرا على نظام غامض مخفي تحت جليد القارة القطبية الجنوبية “انتاركتيكا” متصل بـ الأرض بأكملها.

وأعلن علماء في وكالة ناسا عن اكتشافهم بحيرتين جديدتين مدفونتين تحت الغطاء الجليدي في القارة القطبية الجنوبية أنتاركتيكا، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية.

ووجد العلماء أن البحيرتين تشكلان جزءًا من شبكة واسعة من الممرات المائية الجوفية المخبأة تحت 1.2 إلى 2.5 ميل من الجليد، ويقال إن هذه البحيرات تملأ وتستنزف باستمرار في دورات غامضة قد تؤثر على سرعة تحرك الغطاء الجليدي وكيف وأين تصل المياه الذائبة إلى المحيط الجنوبي - وهي عملية أساسية للدورة العالمية للمحيطات.

وقال قائد الدراسة في وكالة ناسا البروفيسور "ماثيو سيغفريد" الجيوفيزيائي بدرسة كولورادو للمناجم: "لا نتحدث فقط عن الغطاء الجليدي، نحن نتحدث عن نظام مائي متصل بنظام الأرض بأكمله".

وتم اكتشاف نظام المياه هذا في الجزء السفلي من الغطاء الجليدي لأول مرة بفضل مساعدة مهمة ICESat التابعة لوكالة ناسا في عام 2003.