اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أضرار الفاكهة الحامضة على الحامل

أضرار الفاكهة الحامضة على الحامل
أضرار الفاكهة الحامضة على الحامل

 يقوم النظام الغذائي الصحي بدور رئيسي في تعزيز صحة الحامل، ويساعد على تقليل خطر إصابتها بالأمراض الصحية، لهذا يجب إدراك نوعية الفواكه الممنوعة للحامل وأخذها في الاعتبار، إلى جانب الاهتمام بالفواكه المفيدة لها، والهدف في النهاية الحفاظ على التغذية السليمة التي تؤثر بنسبة كبيرة على صحة الحامل وصحة جنينها. كان لنا هذا اللقاء والدكتور أنور صبحي خبير التغذية بمعهد التغذية للشرح والتفصيل.

اتخاذ الخيارات المناسبة

تُعد الفاكهة مصدراً للمغذيات المفيدة للحامل والجنين، ولكن هناك فواكه موصى بتناولها، وكميات مسموحاً بها، وهناك أيضاً فواكه ممنوعة على الحامل.
واتخاذ الخيارات الغذائية الصحية السليمة، يعد أمراً مهماً بالنسبة للحامل، لنمو وتطور الجنين.


الفواكه الممنوعة للحامل..الأناناس

الأناناس من الفواكة الحمية الممنوعة على الحامل
الأناناس لا يعد خيارا مناسبا للحامل

دائماً ما يدعو أساتذة التغذية إلى تركيز الحامل على الأطعمة الغنية بالمعادن والفيتامينات.. من الخضروات والفواكه.. وتجنب البعض منه خوفاً من الأضرار الصحية والآثار الجانبية المحتملة.
الأناناس .. فاكهة صحية ومغذية، إلا أنها لا تعد خياراً مناسباً للحامل؛ وذلك لأنها تحتوي على كمية كبيرة من البروميلين قد تسبب تليناً في عنق الرحم، وبالتالي قد يحفز المخاض المبكر.
بالإضافة إلى أن الإفراط في تناول الأناناس قد يسبب العديد من مشكلات المعدة، مثل: الإسهال، والإصابة بالجفاف.

العنب

العنب من الفواكه الحامضة الممنوعة على الحامل
العنب من الفواكه الحامضة الممنوعة على الحامل
  • العنب.. يحتوي على مركب يعرف باسم ريسفيراترول، والذي يسبب عدم توازن في الجسم، وبالتالي يُحدث تأثيراً سلبياً على صحة الأم والطفل.
  • البابايا.. من الفواكه الأكثر خطورة على الحامل، فهي تعزز المخاض المبكر، واحتواؤها على مادة اللاتكس قد يسبب تقلصات الرحم والإجهاض.
  •  البطيخ المر.. من الفواكه الممنوعة للحامل، وقد يؤدي تناوله إلى الولادة المبكرة أو الإجهاض، وذلك بسبب احتوائه على مكونات شديدة السمية عند امتصاصها قد تُحدث أعراضاً جانبية كالغثيان والطفح الجلدي.

الكمية الموصى بتناولها من الفواكه للحامل

يتصح بتناول كمية مناسبة من الفواكه
ينصح بتناول كمية مناسبة من الفواكه 
  • ينصح بتناول كمية مناسبة من الفواكه والخضروات يومياً، لتوفير التغذية اللازمة للحامل والدعم الكافي لنمو الجنين.
  • تناول حصتين متوسطتي الحجم من الفواكه يومياً والالتزام بها كقاعدة عامة
  •  أو استبدالها بخيارات أخرى ضمن الكميات الآتية التي تعادل مقدار الحصتين الموصى بها.
  •  تناول حصتين من الفواكه يومياً كتناول حبة تفاح متوسطة الحجم.
  •  تناول قطعتين صغيرتين من الفواكه الصغيرة كالمشمش أو الكيوي أو الخوخ.
  •  تناول كوب من الفواكه المقطعة أو المعلبة.
  •  تناول ملعقة ونصف الملعقة كبيرة من الزبيب .
  •  كوب من العصير الطبيعي.

بعض الأطعمة يفضل تجنبها للحد من الحموضة 

هناك أطعمة يجنب تجنبها
 الزبد والجبن القريش من الأطعمة المكونة للأحماض

•  الحليب من منتجات الألبان التي تتمتع بالعديد من الفوائد الصحية، لكن تختلف درجة الحموضة باختلاف نوع الحليب.
• يعد حليب البقر بأنواعه سواء كان مبستراً أو معلباً أو مجففاً غذاءً مكوناً للأحماض قد يفاقم شربه من أعراض الحرقة.
•  فول الصويا من أنواع البقوليات، والتي تعرف بأنها من الأطعمة المكونة للأحماض.
•  كما يعد اللوز وحليب اللوز من الأطعمة ذات التأثير القلوي في الجسم؛ لحليب جوز الهند درجة حموضة محايدة مقدارها 6-7.
•  حليب الشوفان، وحليب الكاجو: يعد من الأطعمة المكونة للأحماض كغيره من المكسرات كالفول السوداني والجوز والفستق.
• منتجات الألبان الأخرى، مثل الزبد والجبن القريش من الأطعمة المكونة للأحماض.

لا للإفراط في تناول الفاكهة

عصائر الفاكهة الطازجة من المشروبات  المفضلة للحامل
عصائر الفواكه غير المبسترة : خطيرة على الحامل
  •  يجدرُ الانتباه إلى الحصص الغذائيّة الموصى بتناولها من الفواكه.
  • يُنصحُ- مثلا- بتناول الفاكهة العضوية، للتأكد من عدم تعرضها للأسمدة والمُبيدات الحشرية.
  •   يُفضّل البعضُ تناول عصائر الفواكه الطبيعيّة، ولكن يجدر التنبيه إلى أنّ عصائر الفواكه غير المبسترة قد تكون خطيرةً على صحة الحامل.
  •  على الحامل غسل الفاكهة بشكلٍ جيدٍ قبل تناولها أو استخدامها؛ للتخلّص من جميع أنواع البكتيريا.

   فواكه مفيدة للحامل

البرتقال من الفواكه المفيدة للحامل
البرتقال والتفاح والمانجو والموز من الفواكه المفيدة للحامل

•   البرتقال: فهو يحتوي على الماء، كما يحتوي على الفولات، وهو مُهمٌ لكلٍ من الدماغ، والأعصاب، ويساعد على التقليل من خطر ولادة طفلٍ مصابٍ بعيوب الأنبوب العصبي.
•   كما يُعدّ البرتقالُ غنيّاً بفيتامين ج، والذي يمتلك خصائص مضادّة للأكسدة، كما أنّه يُحسن من امتصاص الجسم للحديد.
•   التفاح غنيّ بالألياف الغذائية، وفيتامين أ، وفيتامين ج، والبوتاسيوم، وقد يوفر التفاح خلال الحمل العديد من الفوائد الصحية للجنين.
•  المانجو: إذ إنّ هذه الفاكهة تُعدّ مصدراً غنيّاً بفيتامين ج، فالكوب الواحد من المانجو يغطي حاجة الجسم من فيتامين ج بنسبة 100%، كما يعدّ المانجو غنياً بفيتامين أ أيضاً.          
•  الموز.. من الوجبات المُناسبة للحامل عند شعورها بالغثيان، كما أنّه يُعدّ غنيّاً بالبوتاسيوم، الذي يُساهم في تقليل الانتفاخ المُرتبط بالحمل، عبر التخلص من الأملاح مثل الصوديوم.

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

لوجو سيدتي وطفلك