اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

من "بيت سيدتي الزجاجي" بطلة الراليات دانيا عقيل: لم أواجه أي صعوبات كوني امرأة.. والاتحاد السعودي للسيارات ساعدني

ضمن سلسلة اللقاءات اليومية التي تنظمها مجلة سيدتي في بيتها الزجاجي، حلت بطلة الراليات السعودية دانية عقيل، اليوم الأربعاء، ضيفة في بيت سيدتي الزجاجي الواقع في منطقة بوليفارد رياض سيتي، وذلك ضمن نخبة من المشاهير والشخصيات الملهمة في السعودية والعالم العربي الذين تستضيفهم سيدتي خلال موسم الرياض.

بيت سيدتي الزجاجي في منطقة البوليفارد بالرياض
دانية عقيل مع المذيعة إيمان الرجب في بيت سيدتي الزجاجي

وخلال اللقاء حدثتنا عقيل عن بداية مشوارها في عالم السيارات والسباقات المثير، وحصولها على رخصة الدراجات النارية في بريطانيا أثناء دراستها هناك، وكان الهدف منها هو مجرد هوية إلى أن تحول ذلك إلى عشق لهذه الرياضة والتي تعمقت فيها أكثر حتى وصلت بطموحها وحبها لهذه الهواية، حتى حصولها على كأس الراليات الصحراوية في راليات الباها التي أقيمت في إيطاليا مؤخرا.

بيت سيدتي الزجاجي في منطقة البوليفارد بالرياض
دانية عقيل بطل الراليات في ضيافة سيدتي 

وعن التحديات التي واجهتها، تجيب عقيل بأنها لم تواجه أي صعوبات كونها امرأة في هذا المجال الذي عرف بأنه يستهوي الرجال أكثر، بل على العكس، لاقت الترحيب والمساعدة من أهل الخبرة الذين سبقوها من الرجال، وحتى أنها تعلمت من الكثير منهم فنون ممارسة هذه الهواية بالطريقة الصحيحة، مضيفة أن الاتحاد السعودي ساعدها كثيرًا ووجهها لمعرفة طريقة المشاركة والحصول على السيارات الخاصة في هذه السباقات.

بيت سيدتي الزجاجي في منطقة البوليفارد بالرياض
دانية في ضيافة سيدتي في موسم الرياض

وعن التحضيرات النفسية قبل السباقات، تشير عقيل إلى أن سباقات الراليات تحتاج إلى ذهن صافي، وهدوء في النفس وتركيز، والبعد عن التوقعات التي من الممكن أن تحصل خلال السباق، لأن ذلك سيؤثر بشكل سلبي على السائق، والأفضل هو الدخول بروح إيجابية وتدارك أي موقف يحدث خلال السباق ومؤثرات الطريق بشكل تلقائي وبهدوء.

وختامًا، كشفت دانية عقيل عن مشاركتها في رالي حائل والذي سيقام في ديسمبر المقبل، و طموحها مستقبلا ًفي الوصول إلى سباقات داكار العالمية.