اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بمشاركة 4600 زائر.. إثراء يسدل الستار عن لوحة فنية رقمية

مركز عبدالله العزيز الثقافي العالمي
مركز عبدالله العزيز الثقافي العالمي

اختتمت أمس الجمعة بتاريخ 5 نوفمبر 2021، فعاليات «لحظة تنوين»، التي استمرت لمدة يومين في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي «إثراء»، وكان قد شارك أكثر من 4600 زائر، وتمكنوا من رسم لوحة جماعية بواسطة أحدث التقنيات، وكانت هذه الفعالية بمثابة الحدث الأبرز في فعاليات موسم الإبداع تنوين 2021، في دورته الرابعة.

تجدر الإشارة إلى أنه تم استخدام 300 طائرة درون لتساعد الزوار على رؤية اللوحات الفنية بحس إبداعي من خلال توحيد المشهد الفني بين الجمهور ورسوماتهم، وكان لعبدالله الحواس، المطور الإبداعي في إثراء، رأيًا في هذه الفعالية، حيث أوضح أن كل لوحة ينتهي منها الجمهور تشير إلى فكرة ما وتعبر عنها، الأمر الذي جعل اللوحات الفنية جميعها تشكل لوحة فنية في السماء من خلال استخدام الضوء وشملت الشعارات والنصوص والمشاهد، بالشكل الذي جعل رؤيتها واضحة للزوار من خلال تسيير الطائرات.

وأكد «الحواس»، أنه من الصعب أن يشارك آلاف الزوار في رسم لوحة فنية خلال 10 ثوانٍ فقط، إلا أن تفاعل الجمهور وحسهم الفني ساعد على خروج هذا العمل بشكل يليق، والذي تماشى مع أهداف مبادرة الشرقية التي أطلقها مركز إثراء بالتزامن مع موسم تنوين، والتي تضمنت أكثر من 200 مشاركة تفاعلية وأنشطة إبداعية.

فعاليات إثراء

يٌذكر أن الزوار حرصوا على أن يضعوا بصمتهم من خلال تشكيل لوحات فنية من حروف أسماء المشاركين، وأشكال أخرى تضمنت نمط موحد لحركة اليد وتلويح الأجهزة الذكية لرسم خطوط موازية ذات تعبير فني منظم، وكان للطائرات الدور الأبرز في رصد المشهد الجمالي من فوق وسط عتمة السماء.

تجدر الإشارة إلى أن الفئة الشبابية كانت المسيطرة في هذا الحدث، بينما لوح الأطفال بهواتف ذويهم من أجل مشاركة تلك اللحظة، وكان العقل هو المحرك الأساسي في رسم تلك اللوحات، حيث تم استخدام ريشة الهواتف الذكية وألوانها المختارة من باقة الباركود الخاص الذي تم تزويد المشاركين به.