اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

انطلاق المؤتمر الدولي لتمكين المرأة في إكسبو 2020 دبي

نهيان بن مبارك يفتتح المؤتمر الدولي لتمكين المرأة - الصورة من وام
نهيان بن مبارك يفتتح المؤتمر الدولي لتمكين المرأة - الصورة من وام
مؤتمر دولي لتمكين المرأة في إكسبو 2020 دبي - الصورة من وام
مؤتمر دولي لتمكين المرأة في إكسبو 2020 دبي - الصورة من وام
منى غانم المري - الصورة من وام
منى غانم المري - الصورة من وام
نهيان بن مبارك يفتتح المؤتمر الدولي لتمكين المرأة - الصورة من وام
مؤتمر دولي لتمكين المرأة في إكسبو 2020 دبي - الصورة من وام
منى غانم المري - الصورة من وام
3 صور

تم افتتاح أمس الأربعاء بتاريخ 17 نوفمبر2021، المؤتمر الدولي «التسامح والشمولية من أجل تمكين المرأة وحقوقها»، تحت رعاية وزير التسامح والتعايش نهيان بن مبارك آل نهيان، والذي تم تنظيمه بالاشتراك مع مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين وجناح المرأة في إكسبو 2020 دبي.

وقد جاء هذا المؤتمر كواحد من أبرز الأنشطة الدولية للمهرجان الوطني للتسامح، وسط حضور عدد كبير من القيادات النسائية الدولية والإماراتية، بالاشتراك مع مبادرة المجلس العالمي للمرأة، وقد أكد الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، على أن النساء في هذا العالم تستحقن منحهن فرص أكبر لتطوير إمكاناتهن القيادية الكاملة، بجانب الحق في ممارستها لأي من الأدوار التي يطمحن إليها، بجانب الحصول على فرص تعليم عالي الجودة، وحياة مهنية مجزية، بجانب حياة عائلية مرضية.

وأكد «نهيان» خلال حديثه أنه لا يزال أمام الرجال والنساء الكثير من العمل والجهد، من أجل بناء عالم يقدر المرأة ويساويها مع الرجل من حيث الكفاءة والجدارة، دون التربص لها ووضع العوائق المتصلة بالجنسين، أي خلق عالم يرحب بجميع بناتنا ويحميهن ويعلمهن ويمكنهن.

وصرح أثناء كلمته في المؤتمر أن «لقد اجتمعتم اليوم في دولة رائدة على المستوى الإقليمي في مجال تقدير حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين، وإنه لمن عظيم الشرف والفخر أن أبدأ بالتعبير عن شكري وامتناني لبطلة حقوق المرأة وتمكينها في الإمارات العربية المتحدة، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية؛ حيث تمثل سموها قوة دافعة رئيسية لتنمية دولتنا وتقدمها بما تملكه من رؤية شاملة والتزام بالتنمية الشاملة والمستدامة من تقدير دور المرأة في مجتمعنا».

على الجانب الآخر، أكدت منى غانم المري، نائبة رئيس مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، أن أسبوع التسامح والشمولية في إكسبو2020 دبي، يؤكد على المكانة العالمية التي تحتلها دولة الإمارات، وإثراء للنموذج الذي تقدمه للعالم في التسامح والتعايش وتلاقي الثقافات.

وقالت «إن جناح المرأة، يولي أهمية كبرى لدور المرأة في مختلف جوانب الحياة؛ كونها تشكل نصف المجتمعات، وشريكاً رئيسياً لا يمكن تجاهله في تنمية وتطور البشرية اقتصادياً وسياسياً وعلمياً، ما يعكس أهمية التوازن بين الجنسين حينما تتبنى المجتمعات قيم التسامح والشمولية على طريق البشرية نحو التقدم والازدهار»،

مشيرة إلى سعادتها بالتعاون مع وزارة التسامح والتعايش لإنجاز هذا المؤتمر الدولي الكبير.